الاتحاد الاوروبي يخصص 1.3 مليون يورو للخدمات الانجابية الطارئة بـ5 محافظات عراقية

يس عراق: بغداد

تلقى صندوق الأمم المتحدة للسكان 1.3 مليون يورو من الاتحاد الأوروبي لدعم خدمات الصحة الإنجابية الطارئة في مناطق النزوح التي يصعب الوصول إليها ومناطق النزوح الثانوي في العراق.

 

وقال رئيس مكتب المساعدات الإنسانية بالاتحاد الأوروبي في العراق كريستوف ريلتيان حسب بيان للبعثة الاممية: ستستفيد النساء والفتيات في سن الإنجاب بما في ذلك النساء ذوات الإعاقة، في محافظات الأنبار وديالى وكركوك ونينوى وصلاح الدين من خدمات الصحة الإنجابية التي يقدمها صندوق الأمم المتحدة للسكان، مثل استشارات أمراض النساء والتوليد ورعاية المواليد في حالات الطوارئ وتنظيم الأسرة وصحة الأم والإدارة السريرية للاغتصاب.

 

واضاف: ازدادت الحاجة إلى الخدمات الصحية في البلاد بسبب التحرك والتنقل المستمر للسكان جائحة كوفيد-19، وخاصة بالنسبة للنساء والفتيات. هذه المساهمة ضرورية إذ أنها توفر خدمات الصحة الإنجابية المنقذة للحياة للنساء المتضررات من النزاع في أكثر من محافظة واحدة في العراق.

 

وأعربت ممثلة صندوق الأمم المتحدة للسكان، الدكتورة ريتا كولومبيا، عن تقديرها للمساهمة الأخيرة بالقول : نحن ممتنون للغاية لهذه المساهمة المتجددة من الاتحاد الأوروبي. فلا تزال النساء والفتيات في العراق يواجهن العديد من التحديات خاصة في ما يتعلق بالوصول الى خدمات الصحة الإنجابية. وسيسمح لنا التمويل الجديد بالوصول إلى المجتمعات الأكثر حاجة في المناطق الريفية ومناطق النزوح، على الرغم من الأزمة الإنسانية المتفاقمة بسبب جائحة كوفيد-19.

 

ويعد الاتحاد الأوروبي شريك ثابت لصندوق الأمم المتحدة للسكان في العراق ومدافع قوي عن الصحة الإنجابية وحقوق النساء والفتيات. فمنذ عام 2015، ساهم الاتحاد الأوروبي بمبلغ 19.7 مليون يورو لدعم التدخلات الإنسانية لصندوق الأمم المتحدة للسكان في المخيمات والمجتمعات المضيفة ومناطق النزوح الثانوي في العراق.