الاحتياطي الفيدرالي يحذر من مخاطر غياب التحفيز المالي على تعافي الاقتصاد

يس عراق -بغداد

قال الاحتياطي الفيدرالي إن عدم تقديم الكونجرس للمزيد من التحفيز المالي سيعرض تعافي الاقتصاد الأمريكي للخطر.

وكان الفيدرالي الأمريكي قرر في الاجتماع الأخير تثبيت معدل الفائدة عند مستوى يتراوح بين صفر بالمائة إلى 0.25 بالمائة، متوقعا عدم رفعها حتى 2023 على الأقل.

وقال المركزي الأمريكي في محضر اجتماعه الأخير الشهر الماضي والصادر، اليوم الأربعاء: “استمر وباء كورونا والتدابير المتخذة لاحتواء انتشاره في التأثير على النشاط الاقتصادي في الولايات المتحدة وخارجها”.

لكن أضاف المحضر: “أشارت المعلومات المتاحة في وقت اجتماع منتصف سبتمبر/أيلول إلى أن الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي للولايات المتحدة كان يتعافى بوتيرة سريعة في الربع الثالث، واستمرت ظروف سوق العمل في التحسن بشكل ملحوظ في شهري يوليو/تموز وأغسطس/آب ، لكن التوظيف ظل دون مستواه في بداية العام”.

أعرب مسؤولو الاحتياطي الفيدرالي عن قلقهم من أن الافتقار إلى المزيد من الحوافز المالية سيعرض التعافي الاقتصادي للخطر.

وتابع المحضر: “العديد من صناع السياسة أشاروا إلى أن توقعاتهم الاقتصادية تفترض دعمًا ماليًا إضافيًا، وأنه إذا كان الدعم المالي المستقبلي أصغر بكثير أو جاء متأخرًا عما كانوا يتوقعون، فقد تكون وتيرة التعافي أبطأ مما هو متوقع”.