الاصابات تصل لـ566 وإيقاف التعليم،، البارزاني: انتصارنا على كورونا اصبح حديثاً متداولاً

متابعة يس عراق:

حذر رئيس حكومة اقليم كردستان العراق، مسرور بارزاني، اليوم الجمعة، من أن الفتور في الالتزام بالإجراءات الصحية والاحترازية من شأنه أن يفاقم الوضع على نحو خطير.

وقال البارزاني في بيان موجه للمواطنين، أطلعت عليه “يس عراق”، إن “مخاطر فيروس كورونا جدية للغاية في هذه الأيام، ولا سيما بعد التراخي في الالتزام بالتعليمات الصحية مما يجعل انتشار الجائحة يتضاعف بسرعة، لقد طلبنا منكم، ومع بدايات انتشار هذه الجائحة، الالتزام بالإجراءات الوقائية، ونشكركم على ذلك الالتزام الذي كان له الأثر الجيد في منع تفشي الفيروس، وأصبح انتصارنا حديثاً متداولاً ومحل ثناء من قبل دول و منظمات دولية عديدة”.

https://twitter.com/Maysa_Ebrahim/status/1266046261171564545

 

واستدرك بالقول، “لكن من المؤسف أن هذا الالتزام قد تراخى مع محاولات بعض الجهات استخدام المساعي الحكومية لمواجهة الجائحة، لأغراض سياسية مع سعيها للتقليل من أهمية التدابير الاحترازية الحكومية، وبذلك فإن استغلال حياة المواطنين سياسياً يعرض حياتهم للخطر”.

وكانت وزارة الصحة في إقليم كوردستان، قد أعلنت عن إجمالي اصابات كورونا حتى أمس الخميس، حيث بلغت 566 إصابة بفيروس كورونا، منها 409 حالات شفاء و5 وفيات.

https://twitter.com/ShikhaZaabii/status/1265977792463802368

 

يأتي هذا فيما أعلنت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي في الاقليم، الثلاثاء الماضي، إنهاء العام الدراسي الحالي للجامعات والمعاهد دون إجراء الامتحانات، ضمن تدابير مكافحة فيروس كورونا.

وقال وزير التعليم بحكومة الإقليم، آراك محمد قادر، في مؤتمر صحفي بأربيل، إن “نجاح الطلاب من رسوبهم سيتم تقييمه اعتمادا على درجاتهم في النصف الأول من العام الدراسي الحالي”.

واشار قادر الى ان “هذا القرار لا يشمل طلاب الدراسات العليا وكليات الطب وطب الأسنان، الذين سيواصلون دراستهم التطبيقية بالمستشفيات”.