الاعلى منذ عامين.. صادرات العراق النفطية الى الصين ترتفع 25% في اكتوبر.. هل عادت الأمور لما قبل الحرب الاوكرانية؟

يس عراق: بغداد

لأول مرة منذ نحو عامين، بلغت صادرات العراق والسعودية الى الصين إلى نحو 3 ملايين برميل يوميًا في اكتوبر المنصرم، وهي زيادة كبيرة بحسب وكالة بلومبيرغ الاميركية، التي اشارت الى ان هذا الرقم هو الاعلى منذ يناير 2021.

ووفقا لوكالة بلومبيرغ الإخبارية الأمريكية، شحن كل من العراق والسعودية نحو 3 ملايين برميل يوميا من الخام إلى مستوردين في الصين في تشرين الأول/أكتوبر، ومع وجود بعض الناقلات التي لم تعلن حتى الآن موانئ الوصول، وهي تمثل أعلى أرقام للصادرات منذ كانون الثاني يناير 2021.

هذا الأمر جاء بعد ان استحوذت روسيا على مساحة كبيرة من حصة العراق والسعودية في الصين، عقب قيام اوروبا بحظر النفط الروسي، الا ان العراق والسعودية كما تشير الارقام عاودوا لاخذ مساحتهم الحقيقية في السوق الاسيوي ماقبل حرب اوكرانيا.

 

ولمعرفة الرقم التقريبي لحصة العراق النفطية المصدرة الى الصين خلال اكتوبر من اصل الـ ملايين برميل التي تشترك فيها مع السعودية، فأنه في سبتمبر الماضي، صدرت السعودية 1.8 مليون برميل يوميًا، مايعني ان العراق صدر قرابة 1.2 إلى 1.1 مليون برميل يوميًا إلى الصين خلال اكتوبر.

من جانب اخر، كانت تصريحات السفير الصيني لدى بغداد تسوي وي قد كشف في تصريحات قبل ايام أن “الصين استوردت من العراق 34 مليون طن من النفط الخام خلال الاشهر الماضية”، اي في حال اعتبار ان هذا الرقم تم خلال 9 اشهر، الاولى من العام الحالي، فأن الـ34 مليون طن، والتي تمثل 238 مليون برميل، خلال 9 اشهر، تشير الى ان الصين لم تتجاوز استيراداتها من النفط العراقي اكثر من 880 الف برميل يوميًا.

ووفق ذلك، فمن 880 الف برميل إلى 1.2 مليون برميل يوميا في اكتوبر، تشير الارقام الى احتمالية ارتفاع صادرات العراق النفطية الى الصين في اكتوبر بنسبة تفوق الـ25%.