البنك الفيدرالي يدعو لإستمرار التحفيز المالي والنقدي القوي لتحقيق التعافي

يس عراق – بغداد

دعا رئيس الاحتياطي الفيدرالي إلى استمرار التحفيز المالي والنقدي القوي من أجل تعافي الاقتصاد الأمريكي الذي أمامه طريقه طويل بحسب قوله.

وقال جيروم باول في تصريحات خلال حدث للرابطة الوطنية لاقتصاديات الأعمال، اليوم الثلاثاء، إن الوقت الحالي سيكون غير مناسب لصناع السياسة للتخلي عن السياسة النقدية التيسيرية.

وتابع باول أن القيام بذلك يمكن أن يؤدي إلى تعافي اقتصادي ضعيف، وخلق مشقة لا داعي لها للأسر والشركات.

وأضاف باول: “على النقيض من ذلك تبدو مخاطر الإفراط في السياسة التيسيرية في الوقت الحالي أقل”.

وتابع: “حتى إذا ثبت في نهاية المطاف أن إجراءات السياسة أكبر مما هو مطلوب، فلن تذهب سدى”.

وأشار رئيس الفيدرالي إلى أن التعافي الاقتصاد سيكون أقوى ويتحرك بشكل أسرع إذا استمرت السياسة النقدية والمالية في العمل جنبًا إلى جنب لتوفير الدعم للاقتصاد.

بينما خفض الاحتياطي الفيدرالي الفائدة إلى ما يقرب من الصفر وأطلق عددًا كبيرًا من برامج الإقراض والسيولة ، لا يزال الكونجرس متوقفًا عن تقديم المزيد من المساعدة الإضافية وسط خلافات عن مقدار التحفيز بين الكونجرس والبيت الأبيض.

وقال باول: “فترة طويلة من التقدم البطيء بلا داع يمكن أن تستمر في مفاقمة الفوارق القائمة في اقتصادنا سيكون ذلك مأساويا، لا سيما في ضوء معاناة بلادنا بشأن هذه القضايا في السنوات التي سبقت الوباء”.