التدفقات على صناديق الأسهم العالمية تقفز بفضل توقعات التحفيز

كشفت بيانات رفينيتيف ليبر أن الأسهم العالمية تصدرت تدفقات الصناديق في الأيام السبعة المنتهية في 13 يناير، مدعومة بتوقعات تطبيق تدابير تحفيز أمريكية واستمرار رهانات على تعافي الاقتصاد العالمي بحسب رويترز.
وتظهر البيانات أن المستثمرين اشتروا ما قيمته 26.1 مليار دولار في صناديق الأسهم وهي الأعلى في أربعة أسابيع.
كما شهدت صناديق السندات ارتفاعا للتدفقات التي بلغت 22 مليار دولار مدفوعة بصعود العوائد الأمريكية.
وتظهر تحليلات شملت 12641 صندوقا للأسهم، بناء على تصنيف ليبر للقطاعات، أن الصناديق التي تستثمر في الشركات المالية استقطبت تدفقات بقيمة 3.9 مليار دولار وتلاها قطاع تكنولوجيا المعلومات الذي جذب 3.6 مليار دولار.