التربية تطلق تقنية جديدة لتعليم الطلبة عن بُعد

يس عراق: متابعة

تستعدُّ وزارةُ التربية لإطلاق منصة نيوتن الالكترونية لتعويض الطلبة والتلاميذ عما فاتهم من الدروس، لإكمال المنهاج المقرر للعام الدراسي 2019 – 2020.

وقال المتحدث الرسمي باسم الوزارة حيدر فاروق السعدون في تصريح صحفي إن الوزارة “تعمل على تعويض الطلبة عما فاتهم من الدروس بسبب العطل الاجبارية التي رافقت عامهم الدراسي، وادت الى تأخر إكمال المنهاج المقرر للفصلين الاول والثاني، كما عملت على اعداد منصة (نيوتن) الالكترونية، وهي منصة للتعليم الالكتروني سيتم اطلاقها عبر فضائية العراق التربوية بالوزارة”.

واضاف، أن “المنصة تتضمن محاضرات عدة، سيتم بثها عبر التلفزيون التربوي لجميع المراحل الدراسية، الابتدائية والمتوسطة والاعدادية، وسيقدمها أكفأ الاساتذة بالوزارة بالتنسيق مع المديرية العامة للمناهج، مؤكدا ان المنصة ستدعم الطلبة عن بعد من خلال تقديم دروس توجيهية للطالب، ولعموم المراحل الدراسية” عادا المشروع “خطوة حقيقية لاستخدام التعليم الإلكتروني الرصين واستخدام وسائل الاعلام الرقمي لمواجهة التحديات وتذليل العقبات التي تؤخر سير العملية التعليمية في البلاد”.

واردف السعدون في الشأن ذاته، ان “اطلاق المشروع، يأتي تنفيذا لمقررات خلية الازمة المركزية في الوزارة، مشيرا الى انه تم الانتهاء من المراحل النهائية لاطلاق المنصة التعليمية، موضحا انه “أول منصة تعليمية الكترونية حكومية في البلاد اعدت تماشيا مع اوضاع الطلبة وما مروا به من ظروف ادت الى تأخر عامهم الدراسي لظروف خارجة عن ارادة الوزارة، والتي يمكن ان تؤثر سلبا في مستقبلهم الدراسي”.

وذكر ان “الوزارة عملت على اعداد حزمة من البدائل والمعالجات من اجل مواجهة أي طارئ بما يضمن سلامة التلاميذ والطلبة من فيروس (كورونا) الذي ادى انتشاره في عموم العالم الى تأخر التعليم لتلافي انتشاره بين اوساطهم”.

واشار المتحدث الرسمي باسم التربية الى ان الوزارة “وجهت جميع الملاكات التعليمية والتدريسية الى ضرورة التواصل مع الطلبة عبر الوسائل المتاحة من خلال مواقع التواصل الاجتماعي ومواقع المدارس الالكترونية من اجل توفير فرص تعليمية بديلة، فضلا عن قيام التلفزيون التربوي بالعمل على تقديم دروس تعليمية في مختلف المواد والى جميع المراحل التعليمية على مدار الساعة”.