“الجائحة الاخطر” من كورونا قادمة نحو العالم… محفل دولي يتخلل تحذيراً “شديد اللهجة”!

يس عراق – بغداد

حذّر برنامج الأغذية العالمي، عند استلامه جائزة نوبل للسلام في حفل أقيم عبر الإنترنت بسبب كوفيد-19، من جائحة جوع ستكون أسوأ من الفيروس.

وقال المدير التنفيذي لبرنامج الأغذية العالمي، ديفيد بيزلي، الخميس: “بسبب الحروب العديدة والتغير المناخي والاستخدام واسع النطاق للجوع كسلاح سياسي وعسكري، يتجه 270 مليون شخص نحو المجاعة”.

جائزة نوبل للسلام
تأسس برنامج الأغذية العالمي في 1961 متخذًا من روما مقرًا له، وتموله بالكامل تبرعات طوعية. يؤكد البرنامج أنه وزّع 15 مليار وجبة طعام وساعد 97 مليون شخص في 88 بلدًا العام الماضي.
يوزع البرنامج مساعداته مستعينًا بمروحيات أو على ظهور فيلة أو جمال، ويعد من أكبر المنظمات الإنسانية، بحيث يفيد بأن 690 مليون شخص وفق تقديراته كانوا يعانون من نقص مزمن في التغذية في 2019، أي شخص من كل 11 في العالم، مع ترجيح أن يرتفع هذا العدد خلال السنة الراهنة بسبب وباء كوفيد-19.
في التاسع من أكتوبر / تشرين الأول الماضي، فاز برنامج الأغذية العالمي بجائزة نوبل للسلام 2020، لجهوده في محاربة الجوع وتحسين الظروف لإحلال السلام في مناطق النزاع، حسب ما أعلنت لجنة نوبل.
ويُذكر أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب، والناشطة السويدية غريتا تونبيرج، كانا من أبرز المرشحين للحصول على الجائزة.
يهدف البرنامج التابع لمنظمة الأمم المتحدة إلى الوصول إلى عالم يخلو من الجوع عن طريق تأمين سبل الحصول على الغذاء مع حلول 2030، وتحقيق التنمية المستدامة.