الجفاف يخفّض زراعة الرز 98%… انتاج العنبر لن يكفي سوى لـ400 فرد عراقي فقط!

يس عراق: بغداد

لعل أقسى أثر للجفاف سيشهده العراق هذا الموسم، هو غياب زراعة رز العنبر، المحصول الذي يستهلك كميات كبيرة من المياه، حيث خفضت وزارة الزراعة مساحة زراعة المحصول من 400 الف دونم الى 10 الاف دونم فقط، مايعني نسبة تخفيض بلغت 98%.

 

المتحدث باسم وزارة الزراعة العراقية حميد النايف، قال في وقت سابق ان “الخطة الزراعية الصيفية تم تحديدها بواقع زراعة مليون و800 الف دونم من الاراضي، حالياً، وفق الموارد المائية الحالية المتوفرة”.

وأوضح النايف أنه “كان مقرراً لمحصول الشلب زراعة 400 الف دونم، الا انه تم تقليص المساحات المخصصة لزراعته الى 10 الاف فقط، في حين كان مخصصاً لزراعة الذرة الصفراء 600 دونم، لكن تم تحديد 300 دونم فقط”، مردفاً ان “المساحات المخصصة للخطة الزراعية الصيفية انخفضت بنحو 40% عن العام الماضي”.

لاتنتج الـ10  الاف دونم سوى 9.6 الاف طن من الرز، في الوقت الذي يستهلك العراق سنويًا مليون طن من الرز، مايعني ان ماسيتم انتاجه يكفي لـ0.9% فقط من الحاجة المحلية.

وبينما يستهلك العراق مليون طن سنويًا من الارز، فهذا  يعني ان الفرد الواحد يستهلك بالمتوسط نحو 25 كيلو غرام سنويًا، وبذلك فأن رز العنبر الذي سيتم انتاجه في العراق سيكفي لـ400 فرد عراقي فقط.

 

وعلى اثر ذلك، سيحتاج العراق لاستيراد نحو مليون طن كاملة من الرز لسد الحاجة المحلية، ليكون بذلك اكبر مادة من الممكن ان يستوردها بالكامل لسد حاجته المحلية.

وصُنف العراق في وقت سابق، ضمن الدول العشر الأولى الأكثر إستهلاكاً لمادة الأرز الغذائية، وفق تقرير صادر عن البنك الدولي ، وبينما تصدرت الصين قائمة أكثر الدول استهلاكا للأرز في العالم بنحو 4.7 ملايين طن متري في 2015، تلتها نيجيريا، ثم الفلبين وإيران وإندونيسيا، وجاءت السعودية بعدها في المرتبة السادسة، وهى الأولى عربيا في استهلاك الأرز، ثم جاءت الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي، ثم العراق والسنغال، في حين جاءت ماليزيا في ذيل قائمة أكثر 10 دول مستوردة ومستهلكة للأرز في العالم.

 

ويرى الخبراء أنه بحلول 2040 سوف تكون هناك حاجة إلى إمدادات أرز إضافية، لا تقل عن 112 مليون طن، لتلبية الطلب العالمي المتزايد. ومن المتوقع أن يستمر الطلب على الأرز في الزيادة بالسنوات القادمة، على الأقل حتى 2035، وفقا لدراسة شاملة أجراها معهد أبحاث السياسات الغذائية والزراعية،  كما يتوقع أن يرتفع الطلب العالمي على الأرز المطحون إلى 496 مليون طن في 2021/2020 من 439 مليون طن في 2010. وبحلول 2035، من المرجح أن يرتفع هذا الطلب إلى ما يقدر بنحو 555 مليون طن.