“الخناق” يشتد على “موازنة 2021” في مجلس الوزراء: قرار حاسم بـ “تحديد” سعر برميل النفط ورواتب الموظفين

يس عراق – بغداد

أعلن وزير التخطيط، خالد بتال، اليوم الثلاثاء، عدم إدراج الموازنة الاتحادية لعام 2021 على جدول أعمال مجلس الوزراء اليوم، فيما حدد قيمة رواتب الموظفين ضمن الموازنة المرتقبة.

ونقلت وكالة الأنباء العراقية عن بتال قوله، إن “موازنة 2021 لم تُدرج على جدول أعمال جلسة مجلس الوزراء اليوم”، مبيّناً أن “سعر برميل النفط في موازنة 2021 حُدد بـ 42 دولاراً”.

وأضاف، أن “رواتب الموظفين ومخصصاتهم في الموازنة بلغت بحدود 50 ترليون دينار، وموازنة العام المقبل أُرسلت إلى الأمانة العامة لمجلس الوزراء”.

وأوضح، أن “الانتهاء من مناقشة موازنة العام المقبل، سيكون خلال الأيام الأربعة المقبلة”، مؤكداً “الاتفاق على الجانب الاستثماري في الموازنة مع البنك الدولي”.

وكان مستشار رئيس الوزراء المالي والاقتصادي مظهر محمد صالح، كشف، السبت الماضي، عن أسباب تأخر الحكومة بإرسال مسودة مشروع قانون موازنة 2021 الى مجلس النواب.

وقال صالح، إن “تأخير ارسال مسودة مشروع قانون موازنة 2021 الى مجلس النواب، جاء بسبب تراكمات الأزمة المالية في سنة 2020، وتغيير وتعديل واضافة بعض الموارد في موازنة 2021، إذ إن هناك التزامات مالية كثيرة وكبيرة رُحِلت من 2020 الى 2021 وهذا سبب رئيسي، فيجب ايجاد حلول لتسديد تلك الالتزامات”.

وبين ان “الحكومة العراقية جادة في حسم مسودة مشروع قانون موازنة 2021، بشكل سريع، ولا صحة لتعمد الحكومة هذا التأخير، وارسالها القانون الى مجلس النواب، سيكون قريباً جداً، بعد وضع اللمسات الاخيرة عليها، خصوصاً ان الاجتماعات متواصلة لحسم القانون قريباً”.