الداخلية تدعو الأسر العراقية لعودة أطفالهم للمدارس وتتعهد بحمايتهم وناشطون يتساءلون: ماذا عن الذين ركلهم الجنود؟

ترسل وزارة الداخلية بشكل متواصل رسائل ارشادية إلى المواطنين عن طريق خدمة “SMS” على الهواتف النقالة ومن بينها تدعوهم لعودة أطفالهم إلى المدارس لمواصلة الدوام وترك الاعتصامات.

وتساءل ناشطين على مواقع التواصل الاجتماعي، اذا كانت الداخلية تؤمن حياة الطلبة، ماذا عن الجنود الذين ركلوا الطلبة في الأماكن العامة؟ في إشارة إلى الحالات التي ظهرت اعتداء منتسبين في وزارتي الداخلية والدفاع وهم يعتدون على الطلبة اثناء خروجهم من المدارس.