الدفاع تعلن  لـ”يس عراق” عن نتائج “ابطال العراق”،، ضبط ترسانة هائلة وكردستان تتهم فصائل مسلحة بـ”تصرفات ضد النازحين”

متابعة يس عراق:

اعلنت خلية الاعلام الامني، اليوم الأحد، النتائج الأولية لليوم الثاني من عملية ’ابطال العراق’ بمرحلتها الرابعة.

وقالت الخلية في بيان تلقت “يس عراق” نسخة منه، إن “قوات الشرطة الاتحادية المشتركة في تنفيذ عملية أبطال العراق بمرحلتها الرابعة وخلال اليوم الثاني وضمن محور واجب القيادة، عثرت على منصة اطلاق للصواريخ ونفق وسلاح قاذفةRBG7، و(20) صاروخ قاذفة، وهاون ٦٠ملم، و(30) قنبرة وسلاحBKC، و(7) أشرطة مملوئة بالعتاد و(4) عبوات ناسفة وسلاح قناص ووكرين للإرهابيين، فضلا عن تفتيش وتطهير (5) قرى”.

 

 

 

 

اقرأ ايضاً،، بالتفاصيل،، الكاظمي ينفذ “صولة المنافذ”،، إفتتاح منفذ مندلي و”الرد السريع” يتسلم إدارة المعابر بصلاحيات “إطلاق النار والاشباك المباشر”

وقال اللواء تحسين الخفاجي في تصريح لـ”يس عراق”، ان “عمليات ابطال العراق جرت وفق ترتيبات عسكرية واجتماعية وذلك لحساسية موقع وديموغرافية محافظة ديالى التي تتمتع بتنوع سكاني عالي”.

واضاف الخفاجي انه “جرت اجتماعات مطولة مع شيوخ العشائر والوجهاء في المحافظة قبيل انطلاق العمليات”.

 

وبينما تجري العمليات في اراضي فاصلة مع سلطات اقليم كردستان، اعلن منسق التوصيات الدولية في حكومة الاقليم ديندار زيباري، رصد ما وصفه بـ”تصرفات غير مسؤولة لفصائل مسلحة”، تحول دون عودة النازحين الى اماكنهم في المناطق المتنازع عليها.

https://twitter.com/n313_n/status/1282258295726669824

 

وقال زيباري في بيان رصدته “يس عراق”، إن “تصرفات المجاميع المسلحة ووجود الخلايا النائمة لداعش اسباب رئيسية في عدم استقرار المناطق المتنازع عليها”.

واضاف ان “تلك المناطق وبالاخص سهل نينوى تعاني من وجود سجون سرية والاستلاء على اراضي المواطنين وحرق منازلهم وممتلكاتهم من الذين نزحوا الى الاقليم”.

وتابع، ان “حكومة اقليم كردستان مع تقديم كل التسهيلات لعودة النازحين واعمار المنطقة ولكن التصرفات غير المسؤولة لهذه المجاميع المسلحة الدخلية تحول دون عودتهم”.