الدولار الأمريكي يعمق خسائره عالمياً لأدنى مستوى منذ 2018

 

عمق الدولار الأمريكي خسائره أمام سلة من العملات الرئيسية خلال تعاملات اليوم الخميس، بعد بيانات اقتصادية، ليواصل الهبوط لأدنى مستوى في عامين ونصف.
وأظهرت بيانات اقتصادية، ارتفاع طلبات إعانة البطالة في الولايات المتحدة لأعلى مستوى منذ سبتمبر/أيلول، في إشارة إلى تضرر سوق العمل من تزايد إصابات كورونا.
وتعرضت الورقة الخضراء للضغوط مع اقتراب قادة الكونجرس الأمريكي من تمرير حزمة تحفيز تقل عن 900 مليار دولار.
وفي تأكيد على استمرار نهجه التيسيري، ثبت الفيدرالي معدل الفائدة وأكد مواصلة شراء السندات لدعم الاقتصاد الأمريكي.
وبحلول الساعة 3:20 مساءً بتوقيت جرينتش، تراجع الدولار بنحو 0.4 بالمائة أمام اليورو ليصل إلى 1.2252 دولار، كما هبط مقابل الين الياباني بنحو 0.5 بالمائة عند مستوى 102.95 ين.
وهبط الدولار أمام الجنيه الإسترليني بنحو 0.6 بالمائة ليصل إلى مستوى 1.3585 دولار، في حين انخفض أمام الفرنك السويسري بنحو 0.2 بالمائة عند 0.8835 فرنك.
وخلال نفس التوقيت، تراجع مؤشر الدولار الرئيسي الذي يقيس أداء العملة أمام 6 عملات رئيسية بنحو 0.7 بالمائة إلى 89.79.