الدولار الأمريكي يهبط عالمياً مع تحسن شهية المخاطرة

يس عراق – بغداد

تراجع الدولار الأمريكي أمام سلة من العملات الرئيسية خلال تعاملات اليوم الإثنين، مع تحسن شهية المخاطرة.

وتبدأ الولايات المتحدة اليوم التطعيم ضد فيروس كورونا باستخدام لقاح “فايزر” و”بيونتيك”.

كما تعرضت العملة الأمريكية للضغط مع مكاسب الإسترليني عقب اتفاق بريطانيا والاتحاد الأوروبي على استمرار المحادثات للتوصل لصفقة تجارية لما بعد البريكست.

فيما ذكر تقرير لوكالة “رويترز” أن خطة الإغاثة من كورونا المقدمة من الحزبين والتي تبلغ قيمتها 908 مليارات دولار، والتي يمكن تقديمها إلى الكونجرس اليوم، سيتم تقسيمها إلى حزمتين، لتسهيل الموافقة عليها.

وبحلول الساعة 4:25 مساءً بتوقيت جرينتش، تراجع الدولار بنحو 0.2 بالمائة أمام اليورو ليصل إلى 1.2140 دولار، لكنه استقر مقابل الين الياباني عند مستوى 104.05 ين.

وهبط الدولار أمام الجنيه الإسترليني بنحو 0.7 بالمائة ليصل إلى مستوى 1.3321 دولار، كما تراجع بنسبة 0.3 بالمائة أمام الفرنك السويسري عند 0.8872 فرنك.

وخلال نفس التوقيت، تراجع مؤشر الدولار الرئيسي الذي يقيس أداء العملة أمام 6 عملات رئيسية بنحو 0.2 بالمائة إلى 90.77.