الدولار الأمريكي يوسع مكاسبه عالمياً بعد إعلان بيانات اقتصادية

 

وسع الدولار الأمريكي مكاسبه أمام سلة من العملات الرئيسية خلال تعاملات اليوم الثلاثاء، بعد بيانات اقتصادية، ومع ترقب تطورات كورونا.

وأظهرت بيانات اقتصادية، تراجع ثقة المستهلكين في الولايات المتحدة بعكس توقعات المحللين خلال الشهر الجاري، فيما هبطت مبيعات المنازل الأمريكية القائمة لأول مرة في 5 أشهر.

في حين نما اقتصاد الولايات المتحدة بنحو 33.4 بالمائة خلال الربع الثالث من العام الجاري.

وتلقت العملة الأمريكية الدعم كملاذ آمن، وسط المخاوف من انتشار سلالة جديدة لفيروس كورونا، حيث صرح مركز السيطرة على الأمراض في الولايات المتحدة إن السلالة الجديدة يمكن أن تنتشر بالفعل دون أن يتم اكتشافها في الولايات المتحدة.

وبحلول الساعة 5:40 مساءً بتوقيت جرينتش، ارتفع الدولار بنحو 0.6 بالمائة أمام اليورو ليصل إلى 1.2173 دولار، كما صعدت العملة الأمريكية مقابل الين الياباني بنحو 0.3 بالمائة إلى مستوى 103.65 ين.

وارتفعت العملة الأمريكية أمام الجنيه الإسترليني بنحو 0.7 بالمائة ليصل إلى مستوى 1.3366 دولار، كما صعدت أمام الفرنك السويسري بنحو 0.4 بالمائة عند 0.8890 فرنك.

وخلال نفس التوقيت، ارتفع مؤشر الدولار الرئيسي الذي يقيس أداء العملة أمام 6 عملات رئيسية بنحو 0.6 بالمائة إلى 90.56.