الدولار يقترب من تسجيل أكبر انخفاض شهري له ويلامس أدنى مستوى خلال عامين

يس عراق – بغداد

اقترب الدولار اليوم من تسجيل أدنى مستوى له فيما يزيد على عامين ومن المنتظر أن يسجل أكبر انخفاض شهري منذ يوليو/تموز، ويأتي ذلك بعد زيادة التفاؤل بشأن اللقاحات وتوقع المزيد من التيسير النقدي في الولايات المتحدة، ما دفع المستثمرين إلى الاستغناء عن عملة الاحتياطي العالمية.

الدولار يتراجع
انخفض الدولار الأمريكي مقابل سلة من العملات 0.1%، وهو أدنى مستوى منذ أبريل/نيسان 2018.
هبط مؤشر الدولار بنحو 2.5% في نوفمبر/تشرين الثاني إذ تحمس المستثمرون لنتائج التجارب الواعدة للقاحين رئيسيين محتملين قد يكونا سببا في القضاء على وباء فيروس كورونا. والدولار منخفض بنحو 11% عن ذروة مارس/آذار عند 102.990.
أداء العملات
ارتفع كل من اليورو والدولار الأسترالي قليلا وصولا إلى ذرى ثلاثة أشهر، رغم أن تحركات العملات كانت محدودة إذ تلتقط الأسهم العالمية أنفاسها في نهاية أكبر ارتفاع شهري مسجل على الإطلاق.
ارتفع الين الياباني 0.3% مقابل الدولار عند 103.87 للدولار، وكسب ما يزيد قليلا على 0.5% خلال نوفمبر/تشرين الثاني مع ارتفاع عدد الوفيات من وباء فيروس كورونا إلى مليون ونصف المليون حالة.
استقر الجنيه الإسترليني عند 1.3325 دولار، وارتفع بنسبة 3% تقريبا أمام الدولار منذ بداية الشهر، إذ يراهن المستثمرون على إبرام اتفاق لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي حتى مع اقتراب الموعد النهائي للمحادثات.
الأداء المتوقع
توقع مصرف سيتي بنك تراجع الدولار بنسبة 20% خلال العام المقبل نتيجة سياسة التيسير النقدي بالولايات المتحدة الأميركية، حتى مع ارتفاع توقعات التضخم مع تعافي الاقتصاد وتوزيع اللقاح على نطاق واسع لمحاربة جائحة كورونا.

الذهب
انخفض سعر الذهب اليوم ويمضي على مسار تسجيل أسوأ أداء شهري في 4 سنوات، إذ حفز تفاؤل بشأن انتعاش اقتصادي مدفوع بنجاح اللقاح ضد كورونا، المستثمرين على شراء أصول تقليدية عالية المخاطر.
هبط الذهب في المعاملات الفورية نحو 1% إلى 1771.22 دولار للأونصة، ليهبط 5.7% منذ بداية الشهر الجاري، في أكبر تراجع منذ نوفمبر/تشرين الثاني 2016.
فيما انخفضت العقود الأمريكية الآجلة للذهب 0.7%.
وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، نزلت الفضة 2.9%، وتراجع البلاتين 0.5%، وانخفض البلاديوم 0.2%.