الذكاء الاصطناعي يكتشف آلاف الحفر الجديدة على سطح القمر

 

استطاع علماء الكواكب أن يكتشفوا عبر صور فوتوغرافية التقطها مسبارا “تشانغ إيه – 1″ و”تشانغ إيه – 2” ما يزيد عن 110 آلاف حفرة جديدة ناجمة عن سقوط النيازك والكويكبات على سطح القمر.

وذلك باستخدام شبكات الأعصاب الاصطناعية.

يذكر أن آثار سقوط نيازك صغيرة تختفي بسرعة من وجه الأرض تحت تأثير عملية اجتراف التربة. لذلك فإن علماء الجيولوجيا لا يستطيعون الاستفادة منها  لدراسة التاريخ البعيد لكوكبنا. أما القمر فإنه لا يواجه مشاكل اجتراف التربة. وبقي هناك عدد هائل من الحفر على الرغم من عمرها الذي بلغ 4 مليارات عام.

وأفادت المعلومات العلمية الأخيرة بأن سطح القمر يتضمن نحو 5 آلاف حفرة  يتراوح قطرها بين كيلومتر واحد و20 كيلومترا ونحو مليون حفرة بقطر يتراوح بين متر واحد وألف متر.

بينما توصل العلماء من جامعة “جينغ يانغ” الصينية إلى استنتاج مفاده بأن عدد الحفر على سطح القمر يزيد أضعافا عما هو عليه في المعلومات المتوفرة لدى العلماء الأوروبيين والأمريكيين. وذلك بعد أن قاموا بتحليل الصور الفوتوغرافية ثلاثية الأبعاد وفائقة الدقة التي التقطها المسباران الصينيان.

واستخدم العلماء الصينيون لهذا الغرض شبكات الأعصاب الاصطناعية فائقة الدقة التي حددت كذلك عمر الحفر استنادا إلى لون الصخور. واكتشفت خوارزمية الذكاء الاصطناعي على سطح القمر ما يزيد عن 117 ألف حفرة غير معروفة سابقا بقطر يزيد عن كيلومتر واحد.

وتوصل العلماء إلى استنتاج مفاده بأن غالبية تلك الحفر نشأت منذ 3.92 – 3.85 مليار عام، أي في عصر القصف الثقيل حين تعرضت كواكب المنظومة الشمسية للقصف المستمر من قبل كويكبات كبيرة وصغيرة الحجم.

إذن فإن الذكاء الاصطناعي ساعد العلماء الصينيين في مضاعفة عدد الحفر القمرية المعروفة بقطر 1 – 3 كيلومترات وكذلك الحفر الضخمة بقطر 200 – 500 كيلومتر.