السعودية “الهاربة” رهف القنون تنشر صورتين للمقارنة بين “المايوه والنقاب”

يس عراق: متابعة
نشرت الفتاة السعودية رهف محمد القنون، التي هربت من المملكة العربية السعودية في كانون الثاني عام 2019 ولجأت إلى كندا، صورتين لها إحداهما بـالنقاب والأخرى بملابس السباحة (المايوه)، مقارنة بين وضعها سابقا والآن.

وقالت رهف، في تغريدة عبر حسابها على تويتر، إن “أكبر تغيير في حياتي هو التحول من إجباري على ارتداء الشراشف السوداء وسيطرة الرجال علي، لأصبح امرأة حرة”، مرفقة صورتيها بالنقاب والمايوه.

وجاءت تغريدة رهف ردا على تغريدة لناشطة نسوية أخرى كانت تنشر صورا للتغيير في إطلالتها. وتشير رهف عبر حسابها على تويتر إلى أنها “امرأة سعودية حرة وناشطة نسوية ليبرالية ومسلمة سابقة تدافع عن الحرية وحقوق مجتمع الميم”.