السعودية تفتح مجالها الجوي لجميع طائرات العالم بينها الاسرائيلية

يس عراق: متابعة

أعلنت الهيئة العامة للطيران المدني في السعودية أن المملكة قررت فتح مجالها الجوي لجميع الناقلات الجوية التي تلبي متطلبات الهيئة لعبور الأجواء.

وجاء الإعلان في وقتٍ يُتوقّع فيه وصول الرئيس الأميركي جو بايدن إلى المملكة في وقت لاحق الجمعة، قادما من إسرائيل ضمن جولته الشرق أوسطية الي بدأت الأربعاء.

وقالت الهيئة في بيان نشرته على تويتر إن الخطوة تأتي في “إطار حرص المملكة العربية السعودية على الوفاء بالتزاماتها المقررة بموجب اتفاقية شيكاغو 1944، والتي تقضي بعدم التمييز بين الطائرات المدنية المستخدمة في الملاحة الجوية”.

وفي وقت سابق الخميس نقلت وكالة رويترز عن مسؤول أميركي  قوله إن السعودية ستسمح قريبا لشركات الطيران الإسرائيلية بالتحليق فوق أراضيها بلا قيود وستسمح برحلات طيران عارض مباشرة من إسرائيل للمسلمين خلال موسم الحج.

وأشار المسؤول إلى أن من المتوقع أن يتم الإعلان عن هذا الإجراء خلال زيارة الرئيس الأميركي، جو بايدن للسعودية. ويركز بايدن على اندماج إسرائيل في منطقة الخليج، وخاصة السعودية.

وبدأت السعودية في السماح لشركات الطيران الإسرائيلية بالتحليق فوق أراضيها عبر ممر جوي خاص للرحلات الجوية من وإلى الإمارات والبحرين، بعد توقيع اتفاقيات إبراهيم التي أدت إلى تطبيع العلاقات الدبلوماسية بين إسرائيل وهاتين الدولتين.

لكن إسرائيل لم تحصل بعد على مثل هذا الامتياز للرحلات الجوية المتجهة إلى آسيا والقادمة منها، بما في ذلك الصين والهند.

وردا على سؤال لرئيس حكومة تصريف الأعمال الإسرائيلية يائير لابيد الخميس في مؤتمر صحفي مشترك مع بايدن، عما إذا كانت السعودية ستوافق على فتح المجال الجوي، قال لابيد إن هذا متروك لبايدن ليعلنه.

وأجاب بايدن قائلا “أنا متفائل”. ولم ترد الحكومة السعودية على طلبات للتعليق، بحسب رويترز.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة الطيران الإسرائيلية يسرائير، أوري سيركيس، لمحطة إذاعة تل أبيب “103 أف.أم” حول التوسيع المحتمل للممر الجوي فوق السعودية “سيتم اختصار الوقت إلى الشرق بنحو ساعتين في المتوسط. ستكون حقبة جديدة ستجعل آسيا أقرب إلى إسرائيل”.

وكان وزير التعاون الإقليمي الإسرائيلي قد طلب الأسبوع الماضي من السعودية السماح برحلات جوية مباشرة من تل أبيب للحجاج.

وقال المسؤول الأميركي إن من المتوقع أن توافق السعودية على الطلب.