السفارة الاميركية في العراق “غاضبة” من وسائل اعلام عراقية بشأن تصريحات عن “عملية الدورة”

يس عراق: بغداد

كشفت السفارة الاميركية في بغداد، عن “تزوير” تصريحات للسفيرة الاميركية في الكويت بشأن مشاركة قوة اميركية مع جهاز مكافحة الارهاب في عملية الدورة التي جرت فجر الجمعة.

وقالت السفارة في بيان إنه “تؤكد السفارة الأمريكية في بغداد أن التصريحات المنسوبة إلى السفيرة الأمريكية لدى الكويت ألينا رومانوفسكي والتي تناقلتها وسائل الإعلام العراقية، هي تلفيق خبيث”.

وأضافت، “لم تقم السفيرة رومانوفسكي باجراء مثل هكذا مقابلة وأن الأخبار المزعومة صادرة عن موقع إلكتروني تم انشاءه لنشر الأخبار المزيفة”.

 

وكانت وسائل اعلام محلية ومواقع التواصل الاجتماعي قد تداولت تصريحات منسوبة للسفيرة الاميركية في الكويت، حاء فيها أن “مشاركة قوات الائتلاف في عملية مداهمة مقر الحشد الشعبي في بغداد كانت بطلب من الحكومة العراقية. وصرحت السفيرة بحسب وكالة الانباء الكويتية أن” منطقة الشرق الأوسط منطقة إستراتيجية وذات أهمية كبيرة للولايات المتحدة الأمريكية”.