السفير الإيراني لدى بغداد يوضح بشأن الاتفاق بين واشنطن وطهران على تعيين الكاظمي

يس عراق: بغداد

توقع السفير الإيراني لدى بغداد إيرج مسجدي، أن يكون تعامل الحكومة العراقية الجديدة مع إيران إيجابيا، مؤكدا عدم وجود أي اتفاق مع واشنطن بشأن تعيين مصطفى الكاظمي رئيسا للوزراء.

وأكد مسجدي في حديث تلفزيوني، أن الحظر الذي تهدد الولايات المتحدة بتفعيله ضد العراق، يستهدف بالأساس مصالح الشعب العراقي، مشيرا إلى أن واشنطن ضغطت بشكل كبير حتى يستغني العراق عن مصادر الطاقة التي تقدمها إيران لكن هذه الضغوطات لم يكن لها أي تأثير.

وأكد مسجدي عدم وجود أي تواصل أو اتفاق مع واشنطن بشأن تعيين الكاظمي، مرجحا أن يشهد العراق استقرارا نظرا للدعم السياسي الكبير الذي تلقاه رئيس الوزراء الجديد من كل الكتل السياسية.

ولفت السفير الإيراني، إلى أن هناك توافقا بين البلدين على توطيد العلاقات الثنائية بمزيد من الاتفاقيات، خصوصا أن العراق حاليا بحاجة إلى الطاقة والكهرباء التي تقدمها إيران بسعر تنافسي، مشيرا إلى أنه يتوقع أن يكون تعامل الحكومة العراقية الجديدة مع إيران إيجابيا.

وكان مسجدي قال في وقت سابق، إن الكاظمي أعرب عن تقديره للمساعدات الإيرانية إلى العراق في حربه ضد تنظيم “داعش”، ووعد بتعزيز التعاون بين البلدين في مختلف المجالات، واصفا إيران والعراق بأنهما بلدان صديقان وشقيقان.