الصحة العالمية: كورونا “مختلف” في أفريقيا،،نسب إصابات صادمة!

متابعة يس عراق:

نشرت تقارير صحفية بريطانية، اليوم الاحد، نتائج بحوث ميدانية اجرتها منظمة الصحة العالمية على طبيعة انتشار وباء كورونا في قارة افريقيا، مقارنة مع حالة الفيروس في قارة أوربا.

وقالت المنظمة في بيانات نقلتها شبكة “سكاي نيوز”، انه “بسبب الاختلافات في العمر ، لم تشهد افريقياً ارتفاع أعداد الإصابات المدمرة للعديد من البلدان على الرغم من أنظمتها الصحية الهشة”، وتوفي أكثر من 3100 شخص من COVID-19 في جميع أنحاء القارة البالغ عددهم 1.3 مليار شخص، بينما تعافى 41473 شخصًا منذ اكتشاف الفيروس لأول مرة في القارة قبل 14 أسبوعًا.

 

وقالت منظمة الصحة العالمية إن الوباء “يبدو أنه يتخذ مسارًا مختلفًا في إفريقيا، لأن أعداد الحالات لم تنمو بنفس المعدل الأسي كما هو الحال في مناطق أخرى، ولم تشهد القارة ارتفاع معدل الوفيات في بعض أجزاء العالم”.

وتستنتج المنظمة انه “يمكن أن يكون هذا نتيجة الديموغرافيا وعوامل محتملة أخرى، أفريقيا هي أصغر قارة من الناحية الديموغرافية من أوربا، حيث أن أكثر من 60٪ من السكان تحت سن 25 عامًا، ويتعرض كبار السن بشكل كبير لخطر الإصابة بمرض شديد، وفي أوروبا حدثت 95٪ تقريبًا من الوفيات في الأشخاص الأكبر من 60 عاماً”.

 

وتشير التقارير الى ان منظمة الصحة العالمية سلطت الضوء أيضا على أن الحكومات الأفريقية فرضت تدابير تقييدية سريعةعلى سكانها في محاولة للحد من انتشار الفيروس، وعلى الرغم من التقدم الملحوظ في الاختبار، فإن معدلات الاختبار في أفريقيا لا تزال منخفضة مقارنة بالدول الأخرى، لكن المنظمة اشارت الى انه “لا يمكن خداع الذات، وان افريقيا تم انقاذها، فالحالات يمكن أن تزيد بشكل كبير الآن بعد أن قامت العديد من الدول برفع الإغلاق تدريجياً”.