الصحة تحمل جهة معينة مسؤولية عدم الالتزام بالاجراءات الوقائية في العراق

يس عراق: بغداد

قال مدير الصحة العامة، رياض الحلفي، إن وزارة الصحة تواجه مشكلة عدم التزام قيادات البلد بالإجراءات الوقائية من فيروس كورونا، مما أثر بشكل كبير على التزام المواطنين بهذه الإجراءات، بحسب تعبيره.

وقال الحلفي في تصريحات متلفزة إن “واحدة من المشاكل الكبيرة التي تواجهها وزارة الصحة، هي عدم التزام قيادات البلد من الوزراء والمحافظين والسياسيين بالإجراءات الوقائية، مما أثر هذا الامر بشكل كبير على التزام المواطنين في الإجراءات”.

وأضاف أن”استمرار عدم الالتزام قد يضع البلاد في مواجهة موجة ثالثة للفيروس وارتفاع كبير بعدد الإصابات”.

وبشأن الاقبال على اللقاح أكد الحلفي، أن “الأيام المقبلة ستشهد اقبالا كبيرا على اللقاحات المتوفرة كونها آمنة وفعالة ومقرة من قبل منظمة الصحة العالمية والهيئات العلمية الدولية”.

وبين أن “وزارة الصحة لم ترصد لغاية الآن مضاعفات كبيرة على متلقي اللقاحات، غير ارتفاع طفيف بدرجات الحرارة وهذا امر طبيعي جدا”، لافتا إلى أن “اللقاحات تحمي الأشخاص من الإصابة الشديدة بفيروس كورونا وهذا ما يدفعنا لنشد على ايدي المواطنين لتلقيها بأسرع وقت ممكن والإسراع بالتسجيل على المنصة الالكترونية الخاصة بهذا الموضوع”.

وأشار الحلفي إلى أن “اقبال المواطنين على اللقاحات سيزداد بعد زيادة الملقحين”.

وأوضح أن “اللقاحات لاتعطى للاطفال والحوامل والمرأة المرضعة، لأن هذه الفئات لم تخضع للتجارب العلمية لغاية الآن”.