الصناعة والمعادن: منع استيراد كافة انواع المشروبات… والعراق يمتلك نحو 1000 معمل لتصنيعها

بغداد : يس عراق

كشفت وزارة الصناعة والمعادن، عن منع الحكومة إستيراد عدة بضائع إستهلاكية لوفرتها محلياً وإمكانية تصنيعها داخل البلاد, ومنها العصائر والمياه المعدنية.

وقال مدير عام دائرة التطوير والتنظيم الصناعي في وزارة الصناعة والمعادن علاء موسى في بيان تلقت “يس عراق” نسخة منه، إن “الوزارة سباقة في استقراء حركة السوق وتحديد المواد المصنعة داخل العراق والتي بالامكان تغطية كامل الحاجة المحلية منها, حيث تم اتخاذ الاجراءات برفع توصية لحماية عدد من اصناف المنتوجات الغذائية والتي تشمل العصائر والمرطبات والمشروبات الغازية والمياه المعبأة والمشروبات بمختلف اشكالها”.

وأشار الى “صدور قرارمجلس الوزراء بحماية هذه المنتجات نهاية عام 2017 كما وقرر مجلس الوزراء ومن خلال لجنة الشؤون الاقتصادية تشكيل لجنة سميت بلجنة الامر الديواني رقم 14 للنظر في منع استيراد المواد التي يغطي انتاجها كامل الحاجة المحلية فأصدرت اولى قراراتها في شهر ايلول من عام 2018 بمنع استيراد العصائر والمرطبات والمياه الغازية والمياه المعبأة وتم تنفيذ القرار بعد 45 يوم من اصداره في شهر تشرين الثاني من العام ذاته”.

وحول استمرار دخول هذه المنتجات من خارج العراق, اشار موسى الى “وجود مشاكل تنفيذية تسمح للمنافذ الحدودية بتهريب هذه المواد على الرغم من حظر استيرادها”, مبينا ان “مجلس النواب شرع ضمن قانون الموازنه الاتحادية لعام 2019 وبموجب المادة رقم 60 اولا {منع استيراد منتجات الصناعات الغذائية المرطبات والعصائر والتمور والفواكه والخضر والتي لها منتج محلي مماثل يغطي احتياجات السوق المحلية} لتكون الحكومة الاتحادية بذلك قد اتخذت كافة الاجراءات التشريعية المتعلقة بحماية هذه المنتجات”.

ولفت الى “إمتلاك العراق ما يقارب الـ 1000 معمل لانتاج مثل هذه المواد” مطالبا في الوقت ذاته “كافة الجهات المعنية بالتعاون لتطبيق القرارات وخاصة اقليم كردستان ومجالس المحافظات”.