الصين تتهم اميركا بانتهاك قواعد منظمة التجارة بحظر تطبيقي”تيك توك ووي تشات”

يس عراق – بغداد

اكدت الصين في اجتماع لمنظمة التجارة العالمية أن القيود الأميركية على تطبيقَي تيك توك ووي تشات تنتهك قواعد المنظمة، وفقًا لما أعلنه مسؤول تجاري.

قررت إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب حجب تنزيل التطبيقين وحثت “بايت دانس ByteDance”، الشركة الصينية المالكة لتيك توك، على بيع عملياتها إلى شركة أميركية.
وجاءت قرارات إدارة ترامب بحجة مخاوف أمنية. لكن قضاة أميركيين شككوا في دوافع الحكومة.
اعتبرت الإدارة الأميركية في وقت سابق أن الحكومة الصينية تصل إلى بيانات المستخدمين الأميركيين.
مبادئ التجارة
قال مسؤول تجاري مطلع إن ممثلًا عن الصين ذكر خلال الاجتماع المغلق الذي عُقد يوم الجمعة أن الإجراءات ”تتعارض بوضوح مع قواعد منظمة التجارة العالمية، وتُقيد خدمات التجارة عبر الحدود وتنتهك المبادئ والأهداف الأساسية لنظام التجارة متعدد الأطراف“.
أضاف المسؤول أن ممثل الصين وصف عدم تقديم واشنطن أدلة دامغة على أسباب الإجراءات التي اتخذتها بأنه ”انتهاك صارخ“ للقواعد.
دافعت الولايات المتحدة خلال الاجتماع نفسه عن إجراءاتها، قائلة إنها تستهدف الحد من المخاطر على الأمن القومي.
لم يعلق مكتب الممثل التجاري الأميركي حتى الآن. ولم يرد مسؤول بالبعثة الصينية لدى منظمة التجارة بعد على طلب للتعليق.
لن تسفر التصريحات الصينية عن أي نتائج في حد ذاتها، لكن بوسع بكين تقديم شكوى رسمية إلى المنظمة التي تتخذ من جنيف مقرًا لها.
إجبار بايت دانس على بيع تيك توك
يسعى الرئيس الأميركي دونالد ترامب لإجبار شركة ByteDance الصينية على بيع تطبيق تيك توك. مبررًا ذلك بالمخاوف من أن الشركة قد تتعرض لضغوط غير ضرورية من قبل الحكومة الصينية.
اتفقت شركتا أوراكل و وول مارت على الاستحواذ على حصة 20% من أعمال تيك توك العالمية، تمهيدًا لعملية الاكتتاب العام، حسبما أعلنت منصة تيك توك سابقًا في بيان صحافي.
جاء إعلان تيك توك بعد لحظات من إعلان ترامب للصحافة أنه أعطى “مباركته” للصفقة، وقبل ساعات من دخول قرار حظر تنزيل التطبيق في أميركا حيز التنفيذ.
الصينالتكنولوجياتيك توكوي تشات