الطماطه واخواتها!.. نبيل المرسومي

كتب نبيل المرسومي:
الطماطه واخواتها !!
تعتمد بعض الدول على سياسات حمائية فعالة للمنتج المحلي بادوات متعددة ففي السوق التركية مثلا لا تجد دجاج ساديا او جبن كيري او البان المراعي او الشاي السيلاني وغيرها من السلع الزراعية والصناعية لان المنتج المحلي فيها يكفي لسد الحاجة المحلية غير ان سياسة الحماية التجارية التي يعتمدها العراق لبعض السلع الزراعية والقائمة على منع استيرادها في مواسم معينية ومن منافذ معينة يؤدي الى ارتفاع اسعارها في الداخل بسبب عدم كفاية الانتاج المحلي على تلبية الطلب الداخلي وبسبب الحدود المثقوبة تتدفق هذه السلع ومنها الطماطه من منافذ كردستان ومنافذ اخرى غير رسمية فترتفع الاسعار في الوسط والجنوب بسبب ارتفاع كلفة النقل في حين كان من المفروض ان تعتمد السلطات العراقية على ادوات اخرى للحماية التجارية منها تخفيض سعر الوقود للمنتجين المحليين او بيعهم الدولار بسعر تشجيعي او توفير بعض مستلزمات الانتاج كالبذور والاسمدة باسعار مدعومة