العبادي يشكك بالتقرير الحكومي عن أحداث التظاهرات ويطرح فرضية تخص استهداف المتظاهرين

شكك رئيس الوزراء السابق حيدر العبادي، في التقرير الحكومي الخاص بأحداث تظاهرات الأسبوع الأول من تشرين الأول، فيما دعا الحكومة إلى الاستقالة.

وقال العبادي في تغريدة على تويتر، أطلع عليها “يس عراق” إن، “التقرير الحكومي لم يكشف عن الجهات الحقيقية التي أمرت بقتل المتظاهرين، على الحكومة الاستقالة والاعتذار من الشعب عن الجريمة التي ارتكبت بحق المواطنين العزل خصوصا وان استهدافهم حصل في اكثر من محافظة وفي اكثر من موقع مما يدلل ان التوجيه كان من جهة مركزية عليا”.