العراقيون “يتزاحمون” بمداخل الاقليم قبيل العيد.. رقم قياسي من السائحين وارتفاع بـ50% مقارنة بالعام السابق

يس عراق: بغداد

تشهد محافظات اقليم كردستان تناميًا سياحيًا متسارعًا خلال العامين الماضيين، بأرقام قياسي تفوق ما تم تسجيله في السنوات السابقة، حيث من المؤمل ان ترتفع اعداد السائحين هذا العام بنسبة 50% مقارنة بالعام السابق، الذي سجل رقما قياسيا بعدد السائحين.

 

ومع حلول عيد الاضحى، سجلت المديرية العامة للسياحة في السليمانية ضمن إقليم كردستان، قدوم أكثر من 100 ألف سائح إلى محافظة السليمانية وحدها.

وأكدت مديرية سياحة السليمانية، “اتخاذ الإجراءات كافة لاستقبال السياح، خصوصا أن عطلة العيد تزامنت أيضًا مع عطلة المدرسية في العراق، ما يزيد عدد السياح خلال العطلتين”.

 

وبحسب هيئة السياحة في إقليم كردستان، فقد زار مدن الإقليم 3 ملايين و112 ألفاً و500 سائح في الأشهر الستة الأولى من هذا العام فيما رجحت الهيئة وصول أكثر من ستة ملايين سائح في عام 2022، 80٪ منهم يأتون من وسط وجنوب العراق”.

وأشارت الهيئة، إلى “تشكيل لجان مؤلفة من الهيئة العامة للسياحة والمديريات العامة في المحافظات لاستقبال شكاوى المواطنين بشأن الأسعار، من خلال الاتصال بهم عبر أرقام الهواتف”، في إشارة إلى معاقبة من لا يلتزم بالإرشادات.

وأوضحت أن “الفنادق كانت مليئة بالسياح، لكن الشيء الجيد هو أن المجموعات السياحية تواصل المغادرة وافساح المجال للمجموعات الأخرى، ففي إقليم كردستان يوجد أكثر من 80 ألف سرير سياحي في الفنادق والموتيلات”.

وبينما زار الاقليم اكثر من 4 ملايين سائح في 2021 كان هذا العدد “رقما قياسيًا” بحسب إحصاءات هيئة السياحة في الإقليم حيث انها المرة الأولى التي يزور فيها هذا العدد الكبير من السائحين الإقليم، فمن المؤمل ان يرتفع عدد السائحين الى 6 ملايين سائح في 2022، مايعني ارتفاعا بنسبة 50%.

وتقول الهيئة إنه نظراً للطبيعة الخلابة التي تتمتع بها كوردستان، وإيلاء الأهمية لهذا القطاع فإن نسبة السياح في ارتفاع عاما بعد عام، باستثناء العام 2020، عندما تم إغلاق معظم الحدود بسبب تفشي فيروس كورونا.

وتناقلت مواقع التواصل الاجتماعي صورا تظهر تزاحما كبيرا على مداخل مدن الاقليم لسائحين قادمين من مختلف مدن ومحافظات العراق.