العراق: “الحظر الشامل” يطرح نفسه مجدداً ضد كورونا… القرارات الاخيرة تتضمن “نقاط تفصيلية” لضبط عمل المطاعم وفتح المساجد

يس عراق – بغداد

علق المتحدث باسم وزارة الصحة د. سيف البدر، اليوم السبت، 19 أيلول، 2020، على قرارات اللجنة العليا للصحة والسلامة الوطنية التي أصدرتها اليوم، فيما توقع حدثاً إيجابياً خلال الفترة المقبلة.

وقال البدر في مقابلة متلفزة، ان “قرار إعادة فتح المساجد تضمن ايضاً منع إقامة صلاة الجمعة والسماح بها بباقي الصلوات شرط الالتزام بالوقاية والتباعد الاجتماعي”.

وأشار الى ان “القرارات اليوم والقرارات السابقة التي أصدرتها لجنة الصحة والسلامة الوطنية تشترط الوقاية والالتزام بالتباعد الاجتماعي”، مضيفا ان “موضوع إعادة فتح المطاعم فرضت عليه مراقبة مشددة ويتم محاسبة المخالفين من غير الملتزمين بشروط وزارة الصحة”.

وتابع “هناك نسبة جيدة من المجتمع ملتزمة بالوقاية والتباعد الاجتماعي”.

وبشأن زيارة الاربعينية قال البدر إن “وزارة الصحة وضعت تعليمات وضوابط ونقدر المشاعر الدينية ونحترم الشعائر والظرف استثنائي، ويجب الالتزام المشدد بالوقاية ونتمنى من الجميع ان يكونوا على قدر تحمل المسؤولية”.

ولفت الى ان “خطر كورونا لا يقتصر على غير الملتزمين بل يشمل أهليهم واقاربهم، وقد حدثت كثير من الوفيات نتيجة انتقال العدوى”.

وبخصوص احتمالية العودة للحظر الشامل ان استمر التصاعد بعدد الإصابات، اكد البدر ان “هذا الامر متعلق بالمستجدات والموقف الوبائي في عموم العراق”.

وبخصوص الحراك العلمي العالمي في مواجهة كورونا أكد البدر ان “هناك أملا بإيجاد لقاح عالمي فعال قريباً ووزارة الصحة متواصلة مع الدول والمؤسسات المعنية بملف اللقاحاتومتى ما اقر أي لقاح واثبت فاعليته سيكون العراق في طليعة الدول التي تستورده وتستخدمه لمواطنيها”.

وأعلنت اللجنة العليا للصحة والسلامة الوطنية، اليوم السبت (19/9/2020)، قرارات جديدة تخص وضع كورونا في العراق.

ونقلت وسائل اعلام، ان “اللجنة العليا للصحة والسلامة الوطنية، قررت عدم استقبال الزائرين من أي دولة بالعالم”.

وأضافت “كما تقرر فتح المساجد مع الالتزام بالوقاية والتباعد”.

وأشارت اللجنة الى “ضرورة الاسراع بدفع الوجبة الاولى من المبالغ لشراء 20% من اول لقاح مضمون ومعتمد بحسب توجيهات منظمة الصحة العالمية”.

وتابعت ان “العراق قرر المضي بالشراكة مع الصين والامارات، بتطوير اللقاح الصيني والاستفادة منه”.

وكانت اللجنة العليا للصحة والسلامة الوطنية، قد أصدرت في وقت سابق، قرارات جديدة، ومن بينها إعادة فتح المطاعم، وتقليص ساعات حظر التجوال.

وسجل العراق بتاريخ 4 أيلول الجاري اعلى حصيلة أصابات بفيروس كورونا بلغت 5036 حالة ، وبعدها سجل أعلى حصيلة تعافٍ بتاريخ 14 أيلول بلغت 4427 ، فيما كانت أعلى حصيلة وفيات سجلت بتاريخ 26 حزيران الماضي بواقع 122 حالة بيوم واحد.