العراق.. انشاء محمية لصنف نادر من الحيوانات مهدد بالانقراض

يس عراق: متابعة

بجهود فردية، تشخص محمية في اطراف مدينة بعقوبة تحتوي عشرات الغزلان النادرة المهددة بالانقراض والتي تدعى “الريم”.

ويقول المسؤول عن تشييد المحمية فاضل الباوي، إن خطوته جاءت لحماية غزلان الريم الثمينة والمهددة بالانقراض واعادة تكاثرها، في المحمية التي تحتوي 35 غزالا بين ذكر وانثى في منطقة دور الباوية شمال شرق بعقوبة.

واوضح انه انشأ المحمية كهواية وترفيه وكرسالة للجهات المعنية لحماية غزلان الريم من الانقراض والتي يتراوح سعرها اكثر من 2000 دولار للانثى و600 دولار للذكر بحسب الباوي.

الباوي اكد ان المحمية تضم عدة غزلان مستوردة من دول الخليج، داعيا اصحاب الاختصاص الى انشاء محميات للحفاظ على الغزلان الثمينة من الانقراض التي لا تتطلب تربيتها اموالا طائلة ولا توجد اي مشاكل صحية او بيئية تهدد الغزلان في المحميات.

ويشير الباوي الى تزايد الطلب على الغزلان البرية في بغداد وعدة محافظات بين ساعين لانشاء محميات اهلية او كموائد ثمينة للمطاعم والاثرياء خلال المناسبات المتعددة.

وتنتشر اصناف غزلان الريم في اطراف قضاء خانقين ونواحي مندلي وقزانية الا انها مهددة بالانقراض بسبب الصيد الجائر وغياب الحماية الحكومية باستثناء المناطق الممتدة من اطراف خانقين الى حدود اقليم كوردستان الذي يمنع عمليات الصيد الجائر بشكل محكم.