العراق: خطة “مرتقبة” لجباية اجور الكهرباء “بلا استثناءات”… هل سيكون الدفع “بأثر رجعي” للمناطق العشوائية؟

يس عراق – بغداد

حدد الناطق الرسمي باسم الوزارة أحمد موسى، الأربعاء، 21 تشرين الأول، 2020، الجباية الالكترونية، كخطة ستراتيجية تقرر اعتمادها في الوزارة  بالمناطق العشوائية لتقليل ضياع الطاقة.

وقال موسى في تصريح رصدته “يس عراق”: إن “وزارة الكهرباء طرحت خطة ستراتيجية ستعتمد  على الجباية الالكترونية، من خلال نصب المقاييس الذكية في المناطق العشوائية لتقليل ضياع الطاقة، وستباشر بالجباية في وقت تاريخ نصب المقاييس، ولن تحاسب سكان تلك المناطق بأثر رجعي”،  مبينا أن المشروع سيبدأ العمل به في مناطق منتخبة وبعد نجاحه سيشمل جميع المحافظات “.

وتابع أن “المقاييس الذكية ستعمل على حصر عدد المشتركين على عدد المغذيات، ومن ثم تحصي وبأرقام حسابية  عدد المحولات على كل مغذي، مع تنظيم أحمال المشتركين، واعطاء كود لكل مشترك”.

وأشار إلى أن “مشروع الجباية الالكترونية الذي خولت الحكومة وزارة الكهرباء، سيتم العمل به في مناطق منتخبة، وبعد نجاح التجربة، سيعمم على عموم العراق”، لافتاً إلى أن “وزارة الكهرباء في طور استقبال العروض الفنية والتجارية”.

وأوضح موسى أن “الوزارة عازمة على تقليل الضياعات، سيما غير الفنية، ومن ثم تعظيم  موارد الجباية، حيث استحصلت على قرار من الامانة العامة لمجلس الوزراء، بالتعامل مع جميع المواطنين غير النظاميين على أنهم مستهلكين”.

وتابع ” كانت وزارة الكهرباء غير مخولة سابقاً بالتعامل مع بعض المشتركين غير النظامين، أي الذين يسكنون في المناطق الزراعية والعشوائية،  لكن الآن صدر قراراً للتعامل معهم كمستهلكين، حيث سيحصلون على البطاقة”.

ولفت إلى أن “مشروع الجباية الالكترونية ستشارك به وزارة الاتصالات، باعتبار هنالك مشروع الاتمتة او مشروع الحوكمة الالكترونية، كما ستضطلع به بعض شركات القطاع الخاص وبعض الشركات الحكومية للعمل على هذا المشروع”.