العراق قادر على تشخيص المتحورات.. الصحة تبحث عن “اوميكرون” قبل انطلاق الموجة واجراءات جديدة من اللجنة العليا

يس عراق: بغداد

تعمل وزارة الصحة العراقية على البحث عن المتحورالجديد “اوميكرون” في العراق قبل أن يتم تسجيل دخول الموجة الجديدة او ارتفاع الاصابات، حيث أن المختبرات التشخيصية في العراق قادرة على تحديد نوع المتحورات بحسبما تقول وزارة الصحة، وسيبدأ البحث عن هذا المتحورفي الاصابات الشديدة وكذلك الوافدين للبلاد.

وقال مدير عام الصحة العامة في وزارة الصحة رياض عبد الامير إن “سلالة أوميكرون الجديدة توصف بأنها الأخطر من قبل الخبراء ومنظمة الصحة العالمية اعتبرتها مقلقة، لأن التحورات التي اكتشفت فيها تحمل طفرات جديدة بسلالات كورونا، وصلت لـ (32) طفرة في (سبايك بروتين) المسؤول عن الحاق الضرر بجسم الإنسان المصاب”.

وأضاف، أنه “بسبب هذا التطور يتوقع أن يتغير شكل المتحور، لذلك قد يصعب على اللقاحات أن تكتشفه، وأيضاً خطورته الأساسية تكمن في أن الإصابات في الأماكن المصابة إزدادت بنسبة عشرة أضعاف بسبب متحور أوميكرون لأن انتقال العدوى سريع جدا”.

وتابع أن “المتحور الجديد وما سبقه من متحورات تصيب الجميع، ونحن الآن بانتظار نتائج التقارير الصحية، هل المتحور الجديد هو الأخطر على الإنسان والأشد ضراوة وهذا الامر سيتضح خلال الأيام القادمة”.

وأشار إلى أن “شركات انتاج اللقاحات تقيم دراسات لتعلم مدى فاعليتها مع المتحور الجديد الذي أصاب اشخاصا ملقحين أيضاً، لأنها قد تعيد النظر باللقاحات في حال ثبتت قلة فاعليتها وربما بعد أسبوعين او ثلاثة تتضح الصورة”.

 

ولفت الحلفي إلى أن “مختبر وزارة الصحة لمراقبة المتحورات سيحلل نتائج فحوصات القادمين للعراق والحالات الخطرة”، مؤكدا: “حالياً لم تكتشف أية حالة من سلالة أوميكرون في العراق ولم نسجل أية اصابة وهي اكتشفت في جنوب أفريقيا وبعض الدول الغربية”.

وأكد أن “وزارة الصحة ستوصي بطلب منع السفر لجنوب أفريقيا والدول التي سجلت فيها إصابات ومن بينها الأفريقية”.

 

وقال المتحدث باسم الوزارة، سيف البدر، إن “هناك اجتماعاً قريباً خلال الفترة القليلة المقبلة، للجنة العليا للصحة والسلامة الوطنية، لمناقشة ظهور المتحور الأفريقي لفيروس كورونا أوميكرون، واصدار توجيهات وإجراءات جديدة لمواجهة هذا المتحور ومنع وصوله أو انتشاره في العراق”.

 

وأضاف البدر، أن “الوضع الوبائي بالعراق جيد لغاية الآن، لكن المتوقع هو الدخول بموجة وبائية جديدة، كما انه لم يتم تسجيل حالات بالسلالة الجديدة، ووزارة الصحة العراقية قادرة تشخيص هكذا إصابات وهي تعمل على منع دخولها”.