العراق يحصر مهام قوات التحالف بموافقة القائد العام والطائرات الأميركية تكثف طلعاتها فوق البغدادي.. صورة

تداول ناشطون بمواقع التواصل الاجتماعي، اليوم السبت، صورة تظهر تحليقاً مكثفاً للطيران الأميركي على قاعدة عين الأسد غرب الأنبار.

وبحسب الناشطين، فأن”سماء غرب الأنبار شهدت تحليقاً مكثفاً للطيران الأميركي وخاصة في المناطق المحيطة بناحية البغدادي حيث قاعدة عين الأسد التي تتواجد بها القوات الأميركية”.

تقييد مهام

 

وبالاثناء قال الناطق باسم قائد القوات المسلحة اللواء عبدالكريم خلف، إن قوات التحالف غير مسموح لها القيام بأي عمل إلا بموافقة القائد العام.

موافقة

واضاف خلف في تصريحات صحفية” لدينا بدائل لتدريب قواتنا المسلحة، وأن قوات التحالف الدولي غير مسموح لها بالقيام بأي عمل إلا بموافقة القائد العام.

تعليق

يذكر أن خلف أعلن في وقت سابق، عن تعليق مهمة قوات التحالف الدولي لتدريب القوات العراقية.
يشار إلى ان قاعدة عين الأسد تضم الآلاف من الجنود الاميركيين، لا سيما بعد انسحاب الآلاف منهم من سوريا إلى القاعدة.

ودخلت القوات الأميركية التي تتواجد في ثمان قواعد مشتركة بمناطق متفرقة من العراق، اثر تهديدات من فصائل عراقية باستهدافها رداً على مقتل قائد فيلق القدس الإيراني قاسم سليماني ونائب رئيس هيأة الحشد الشعبي ابو مهدي المهندس فجر الجمعة.

وقتل سليماني ونائب رئيس هيئة الحشد الشعبي في العراق أبو مهدي المهندس وآخرين بقصف قالت صحيفة نيويورك تايمز إنه تم بواسطة طائرة أميركية من دون طيار.

وأعلن البنتاغون أنه “بتوجيهات” من الرئيس الأميركي دونالد ترامب، قام الجيش الأميركي “بعمل دفاعي حاسم لحماية الأفراد الأميركيين في الخارج بقتل قاسم سليماني.

وجاءت الضربة بعد أيام قليلة من قيام أنصار وعناصر من الحشد الشعبي كان المهندس معهم، بمهاجمة مقر السفارة الأميركية في بغداد الثلاثاء، الأمر الذي أثار غضب واشنطن.