العراق يخطط لتلقيح 24 مليون شخص حتى نهاية العام.. رقم حالم في حال عدم تطعيم 160 ألف شخص يوميًا

يس عراق: بغداد

مازال الرقم النهائي لعدد العراقيين الذين تهدف وزارة الصحة تطعيمهم بلقاح كورونا حتى نهاية العام الحالي غير واضحة بشكل جيد، فبينما كان الحديث أولًا عن تطعيم 20% من العراقيين على الاقل (أي 8 مليون مواطن)، يبدو أن الطموح ارتفع لوزارة الصحة فيما بعد لتطعيم 60%.

إلا أن الوزارة عندما تقول يجب تطعيم 60-70% لتحقيق النسبة الامنة من المطعمين، تقصد الوزارة ان هذه النسبة هو تطعيم 70% من الفئات المشمولة بالتطعيم وهي التي تفوق اعمارها الـ18 عامًا، فيما يقدر عدد المواطنين الذين فوق الـ18 عامًا نحو 15 مليون شخص، مايعني أن الـ70% تبلغ 10.5 مليون شخص.

 

ويبلغ عدد الاشخاص المطعمين في الوقت الحالي، أكثر من مليوني شخص، وهي ماتمثل نحو 5% من مجمل العراقيين.

ويقول مدير دائرة الصحة العامة في الوزارة رياض الحلفي، إن “الأرقام تشير حالياً إلى تلقيح أكثر من مليوني شخص، في حين أن المطلوب تلقيح 24 مليون شخص، وهذا لا يشكل مناعة مجتمعية، إذ المطلوب هو تلقيح ما نسبته بين 75 – 85 في المئة، وهذا طموح نسعى لبلوغه نهاية هذا العام”.

 

وبينما لم توضح الوزارة ما اذا كانت تقصد بالتطعيم بنسبة 75% المستهدف، هو جميعهم بجرعتين ام بشكل مختلط بين جرعتين وجرعة واحدة على الاقل، إلا أن الوزارة احصت وبشكل واضح أن العراق سيكون قد استلم نحو 32 مليون جرعة حتى نهاية العام الحالي، وهو مايكفي لتطعيم 16 مليون شخص في حال اعطوا جرعتين لكل واحد منهم، أو اكثر فيما لو تنوعوا بين جرعتين وجرعة واحدة.

حيث قال عبدالامير الحلفي مدير الصحة العامة، إنه “من المقرر وصول 18 مليون جرعة لقاح فايزر للعراق، إلى نهاية هذا العام، بالإضافة إلى 14 مليون جرعة لقاح من سينوفارم الصيني، وهي تكفي لتلقيح العدد المطلوب من المواطنين”.

وبما ان الوزارة تسعى لتلقيح اكثر من 24 مليون شخص، فهذا يعني انه سيتم تنويع التطعيم بين جرعتين وجرعة واحدة على الاقل حتى نهاية العام، فيما يمثل هذا العدد نحو 60% من مجمل السكان البالغين اكثر من 40 مليون مواطن.

 

ورد الحلفي على الكتابات المتداولة، بشأن حاجة الوزارة إلى 16 عاماً لإنجاز برنامج التلقيح، قائلاً: إن “جرعات التطعيم ستصل تباعاً في ظل الإقبال الجماهيري عليها، سنتمكن من تحقيق الهدف”.

 

وبينما يبلغ عدد المطعمين الان اكثر من مليوني شخص، فهذا يعني ان امام الوزارة 22 مليون شخص اضافي يجب تطعيمهم حتى نهاية العام، ولو افترضنا ان الوزارة تطعم يوميًا 100 ألف شخص بشكل منتظم وبدون أي نقص او تلكؤ في يوم واحد، فأن الوزارة تحتاج لأكثر من 7 أشهر لبلوغ الهدف، فيما لم يتبق على العام سوى 4 أشهر ونصف تقريبًا، وفيما اذا تريد الوزارة بنجاح وتحقيق الهدف، فأنه يجب عليها تطعيم نحو 160 ألف شخص يوميًا، خلال الأيام المتبقية لانتهاء العام الحالي والبالغة أكثر من 140 يومًا.