العراق يسجل ملاحظة جديدة و”سارة” تخص السلالة الجديدة.. نصيحة لمن يريد “النجاة”

يس عراق: بغداد

كشفت وزارة الصحة عن معلومة مبشرة، وسط المخاوف والاخبار السلبية التي تتعلق بالسلالة الجديدة.

وقال مدير عام دائرة الصحة العامة بوزارة الصحة، رياض الحلفي، في تصريحات متلفزة، إن “الزيادة الكبيرة والسريعة في عدد الإصابات بالموقف الوبائي خلال الآونة الأخيرة تفسر سرعة انتشار السلالة الجديدة لكورونا”، مبينا أن “زيادة الإصابات والداخلين للمستشفيات تمهد لزيادة عدد الوفيات”.

وأضاف الحلفي، أن “الخبر الجيد هو أن المصاب بالسلالة الجديدة يتعافى بشكل سريع، وهنا نشدد على وجوب مراجعة المريض بسرعة لمنع حدوث مضاعفات”، مشيرا إلى أن “أغلب الوفيات جاءت بسبب تأخر المرضى بمراجعة المستشفيات”.

وتابع، أنه “اذا استمر المعدل الحالي بنحو 4 آلاف إصابة يومياً فوزارة الصحة قادرة على استيعابه أما إذا زاد أكثر من ذلك أو تضاعف فالوضع سيكون حرجاً للغاية”.

 

وعلى هذا النحو، فإن التسارع في الشفاء سيعطي فرصة أكبر للمؤسسات الصحية في البلاد من استقبال المصابين واخراجهم بسرعة لاستيعاب الاصابات الجديدة، وهو الامر الذي يخفف الضغط على البنى التحتية وجهود وزارة الصحة ويمنع حدوث انهيار وبائي في البلاد.

ويتضح عند مراقبة الموقف الوبائي اليومي، ارتفاع حالات الشفاء الى مايحوم حول الألفين و500 حالة، بعد أن كانت ترواح تحت الـ2000 حالة في الاسابيع الماضية.