العراق يقرر اكمال المسير نحو “تقليص شراء المنتجات النفطية”.. مصفى ذي قار يستعد لصافرة الانطلاق

يس عراق: بغداد

قرر مجلس الوزراء، مضي شركة مصافي الجنوب، بإكمال المناقشات الفنية والإقتصادية لمشروع إنشاء مصفى ذي قار الاستثماري وصولاً إلى مرحلة توقيع عقد الإستثمار لتشييد المصفاة من تآلف شركات ( الأوسط الإماراتية، Power Chaina، CNEC، Norrinco).

كما تضمن القرار، إلزام وزارة النفط بشراء المنتجات البيضاء (البنزين، زيت الغاز، والنفط الأبيض) استثناءً من المادة (١٠/ البند ثانياً) من قانون الإستثمار الخاص في تصفية النفط الخام (٦٤ لسنة ٢٠٠٧) لمدة تحدد من خلال مناقشات إكمال وإقرار الموديل الاقتصادي (IRR) ومدة الإستثمار وبقية التفاصيل الإقتصادية ويقدم لاحقاً لإقرار مجلس الوزراء.

ونص القرار، على تخصيص قطعة الأرض المحددة مسبقاً من شركة مصافي الجنوب، المجاورة لمصفى ذي قار الحالي والتابعة إلى وزارة المالية، على أن يدفع المستثمر بدل الإيجار.

كما جاء في القرار، قيام وزارة الموارد المائية بتهيئة كمية الماء المطلوبة إلى المشروع والتي تقدر بحدود (١٠٠٠ متر مكعب/ ساعة) وبموجب عقد يتفق عليه لاحقاً.

وأخذ القرار، بناءً على ما عرضه السيد وزير النفط بشكل طارئ، خلال جلسة مجلس الوزراء الإعتيادية الحادية والثلاثين، المنعقدة بتأريخ ٢٠٢٠/١٢/٢٢.