العراق يكمل تعاقدات 87% من مشاريع الطاقة الشمسية ولم يتبق سوى 1 غيغا.. 5 شركات عالمية ستعمل بـ8 محافظات

يس عراق: بغداد

يقترب العراق من اكمال التعاقدات على محطات انتاج الكهرباء من الطاقة الشمسية ليصل لخطته التي تستهدف انتاج 7.5 غيغا واط، حيث اكمل التعاقد حتى الان مع 4 شركات لبناء محطات تمثل 5.5 غيغا واط، فيما يقترب للتعاقد مع شركة سعودية لانتاج 1 غيغا واط، مايعني احتياجه لعقد اضافي لانشاء محطات بـ1 غيغا واط ليكتمل الرقم المستهدف.

ووقع العراق عقودًا خلال الاشهر الماضية مع شركة توتال الفرنسية والذي يحتوي على عقد لبناء محطة طاقة شمسية بـ1 غيغا واط (الف ميغا واط) في البصرة، بالاضافة الى عقد مع شركة سكاتك النرويجية المصرية بطاقة 525 ميغا واط في محافظتي كربلاء وبابل.

ووقع العراق ايضا عقدًا مع شركة مصدر الاماراتية لانشاء 5 محطات بطاقة 2 ميغا واط، في ذي قار والموصل والعمارة ومحطتين في الرمادي.

بالاضافة الى عقد مع شركة بورشاينا الصينية لانتاج 2 غيغا واط، ليكون المجموع من العقود المذكورة اكثر من 5.5 غيغا واط، قبل ان يتم الاعلان يوم امس عن تفاهمات لقرب توقيع عقد مع شركة اكواباور السعودية لانشاء محطة بـ1 غيغا واط في محافظة النجف، لتكتمل عقود نحو 6.5 غيغا واط من الطاقة الكهربائية المنتجة من الشمس في 8 محافظات ولم يتبق سوى عقد واحد بـ1 غيغا واط لتحقيق الخطة المستهدفة لانتاج 7.5 غيغا واط من الطاقة الكهربائية المنتجة من الشمس في العراق، مايعني ان التعاقدات المبرمة تمثل قرابة 87% من الطاقة المستهدفة البالغة 7.5 غيغاواط.

وخلال اجتماع اللجنة العراقية السعودية للطاقة والصناعات التحويلية يوم امس الاحد، تم الاتفاق على توقيع عقد لانشاء محطة كهرباء بطاقة 1 غيغا واط في محافظة النجف.

وأكد وزير الكهرباء وكالة، عادل كريم على “اهمية الربط الكهربائي العراقي الخليجي، واستعداد وزارته لتوفير جميع الامكانيات الفنية لتنفيذ هذا المشروع الذي يسهم في تغطية جزء مهم من حاجة العراق”.

وأشار إلى “قرب التوقيع  مع شركة (اكوا باور)، السعودية على تنفيذ المشروع الاستثماري لتوليد (1000) ميكاواط من الطاقة الشمسية في محافظة النجف”.