العراق يوقع عقدًا لرفع انتاجه من “مشتق” يستورد 15 مليون برميل منه “يوميًا”.. كم سينتج؟

يس عراق: بغداد

أبرمت وزارة النفط عقدا استثماريا، لإنجاز مشروع وحدة هدرجة وتحسين البنزين بمحافظة النجف، لتأمين مليون لتر بنزين عالي الأوكتاين يوميا.  

 

وقال الناطق باسم الوزارة عاصم جهاد في تصريح للصحيفة الرسمية  إن “شركة مصافي الوسط أبرمت قبل أيام، عقداً مع إحدى الشركات المتخصصة لتنفيذ مشروع وحدة الهدرجة وتحسين البنزين بمحافظة النجف بطاقة ستة آلاف برميل باليوم”.

 

وأضاف، أن “العقد يهدف إلى زيادة إنتاج البنزين عالي الأوكتاين بطاقة تقدر بمليون لتر يوميا”، موضحاً أن “وزارته تعمل من خلال مشاريع تطوير المصافي ووحدات تحسين المنتج، لتنمية وتطوير الإنتاج الوطني من المشتقات لتقليل الاستيراد وتوفير منتجات صديقة للبيئة”.

 

وأشار، إلى أن “مدة تنفيذ العقد هي 36 شهرا”، فيما أكد أن “نجاح ملاكات الوزارة في إصلاح عطب خزان المنتجات النفطية وشبكة الأنابيب في مصفاة الصينية بعد تأثرها جراء عمل تخريبي ناتج عن سقوط صاروخ بموقعها في وقت سابق”.

 

وبين، أن “ملاكات دائرة المشاريع النفطية بهيئة مشاريع الشمال، استنفرت جهودها لاحتواء الحريق وما خلفه العمل التخريبي الذي استهدف خزان النفط وشبكة الأنابيب، وتمكنت من احتواء السنة النيران وتبريد الخزانات القريبة من الحادث لمنع اتساع رقعة الحريق والسيطرة على الموقف من دون أية خسائر بشرية”.

ويستورد العراق يوميًا نحو 15 مليون برميل من البنزين والكاز، بسبب عدم سد الانتاج المحلي من المشتقات النفطية الحاجة المحلية في البلاد.