العيداني تنسيقيات التظاهرات ترفض تحوّل التظاهرات أمام منازل مسؤولي البصرة

البصرة: يس عراق

اكد رئيس اللجنة الأمنية العليا في البصرة المحافظ اسعد العيداني، أن اغلب تنسيقيات التظاهرات ترفض ما جرى مساء يوم الجمعة من تحول مسار التظاهرات إلى منزل رئيس مجلس المحافظ صباح البزوني، معتبراً ذلك “ظاهرة غير صحية بحق المتظاهرين”.
وقال العيداني للمربد إن الفئة من المتظاهرين الذين توجهوا إلى المنازل من الممكن ان تسيء الى سمعة المتظاهرين الذي طالبوا بحقوق البصرة ، مضيفا ان لدى الحكومة المحلية تواصل مع تنسيقيات التظاهرات التي طالبت بحقوق البصرة  المشروعة، وبالتالي فإن تلك التنسقيات وكذلك المواطن ولا الجهات المعنية بحقوق الإنسان، جميعها لا تقبل بان يكون احد ما فوضوي في المدينة، حسب قوله.
يشار إلى أن العشرات من المواطنين قد نظموا عصر يوم الجمعة تظاهرة بالقرب من مبنى الحكومة المحلية في المعقل ليتجه جزء من المتظاهرين بعدها مساءً إلى منزل رئيس مجلس محافظة البصرة، وعلى اثر ذلك اتخذت القوات الأمنية إجراءات مشددة وسيطرت على تطور الأحداث هناك، لتشدد بعدها قيادتا العمليات والشرطة على ضرورة التظاهر السلمي في مكان معين والابتعاد عن دور المواطنين والمسؤولين، وحذرتا من الإضرار بالمال العام والخاص وتوعدتا بإجراءات رادعة بحق المخالفين وأكدتا استحصال الموافقات القانونية لاعتقال المتورطين بذلك.