الفيحاء “تشحذ الهمم” لإعادة ثورة 2018: “انتظروا البصرة”.. يتصدر تويتر بعد مقتل واعتقال متظاهرين بينهم “نساء”

يس عراق: بغداد

يحشد ابناء محافظة البصرة، على مواقع التواصل الاجتماعي، لاعادة زخم “ثورة 2018” والتي تعد من اكبر الحراكات الاحتجاجية التي شهدها العراق واعنفها، حينما ثارت البصرة على وقع سوء الخدمات وتلوث الماء الذي تسبب باصابات ووفيات.

ويأتي هذا التحشيد على خلفية مقتل واعتقال واصابة نحو 10 متظاهرين، بينهم 3 نساء، الامر الذي دفع بعض المغردين إلى كتابة اهزوجة “شيلة انجرت عد معدان البصرة شلون تهوّد”.

وقال مصدر امني لـ”يس عراق” إن “يوم امس في البصرة القوات الامنية اعتقلت مسعفة واستشهدت اخرى متأثرة باصابتها ومسعفة ثالثة مصابة حتى اللحظة تتلقى العلاج”، مبينا ان “المصابة هي من بين 8 مصابين اخرين”.

https://twitter.com/mh_j0j/status/1219905239551303680

وقال مركز النماء لحقوق الانسان في بيان تلقت “يس عراق” نسخة منه إن “المسعفة فاطمة توفيت متأثرةً بجراحها بعد إصابتها يوم امس برصاصات اطلقها مسلحون مجهولون يستقلون عجلة مجهولة اطلقوا الرصاص الحي بإتجاه المتظاهرين في التقاطع التجاري بالقرب من مستشفى الفيحاء وسط المحافظة”، مبينة انه “وقع على اثرها عدد من الضحايا و الإصابات الخطرة، بينها استشهاد المسعفة المعروفة في ساحة الاعتصام ام جنات”.

https://twitter.com/KAZEM_25/status/1219899049412825089