القوات الأمنية الموضوعة في المنافذ “تفشل” في أول “اختبار حقيقي” لها.. الكَمارك “تفضح” تفاصيل حادثة زرباطية

يس عراق: بغداد

كشفت الهيئة العامة للكمارك، اليوم الخميس، تفاصيل حادثة الاعتداء على موظفيها في منفذ زرباطية الحدودي مع ايران، مبينة أن الجهات المسؤولة عن حماية أمن المنفذ، لم تتدخل بعد قيام مجموعة من المخلصين بضرب موظفيها.

وقالت الهيئة في بيان تلقت “يس عراق” نسخة منه، إنها “تدين الأعتداء على موظفيها من قبل المخلصين الكمركيين في منفذ زرباطية الحدودي فيما طالبت برد الاعتبار لهم وأبعاد جميع الجهات غير المخولة رسميا من دخول الحرم الكمركي”.

واضاف البيان أن “موظفيها العاملين في مركز كمرك زرباطية تعرضوا للضرب المبرح وتمزيق ملابسهم فضلا عن التجاوز عليهم بالشتائم من قبل المخلصين الكمركيين العاملين في المنفذ دون تدخل من الجهات المسؤولة عن امن وحماية المنفذ رغم تواجدهم اثناء الحادثة”.

ووجهت الهيأة كتب رسمية “للجهات المعنية كلا حسب اختصاصه لفرض هيبة الدولة في جميع المنافذ ومحاسبة المقصرين وتوفير الأجواء الآمنة وخلق بيئة مثالية تمكن موظفيها من ممارسة عملهم دون ضغوطات وتهديدات لطالما تعرضوا لها”.

وبين أن “هذا الاعتداء جاء ليؤكد للجميع حجم المعاناة والضغوطات التي يتعرض لها الموظف الكمركي من قبل عدة جهات دون توفير الحماية لهم رغم انهم يدرون لخزينة الدولة ثاني اكبر واردات بعد النفط  “.

 

 

مخلصون “حزبيون”!

وكانت مواقع التواصل الاجتماعي قد تداولت اليوم الخميس، مقطع فيديو قالوا انه يوثق لحظة اعتداء مجموعة من مخلصي الكمارك، بالهجوم وضرب لجنة كشف في منفذ زرباطية بعد منع دخول منتجات ممنوعة من الادخال إلى العراق.

وبحسب مقطع الفيديو الذي رصدته “يس عراق” فإن مجموعة كبيرة من الاشخاص قاموا بالاعتداء بالضرب على افراد في منفذ زرباطية.

وبحسب ما افادت المصادر فإن “هجومًا واعتداءات بالضرب قامت به مجموعة من المخلصين الكمركيين التابعين لاحد الاحزاب، على موظفي الكمارك في منفذ زرباطية الحدودي المحاذي لإيران بعد رفض الكمارك ادخال حاويات تحتوي على مواد ممنوعة من الدخول وايضاً مواد معدة للتهريب”.

وتأتي هذه الحادثة، بعد أقل من 24 ساعة من الاعلان عن وصول قوة من الجيش العراقي إلى منفذ زرباطية الحدودي ضمن حملة “صولة المنافذ” التي اعلن عنها رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي للسيطرة على ايرادات المنافذ.

 

 

 

شاهد ايضا:

فيديو متداول: مخلّصون “متحزبون” في منفذ زرباطية يضربون لجنة كشف “رفضت” ادخال منتجات محظورة!