القوات الأمنية تعثر على مشارك بتفجير الامامين العسكريين في إحدى السجون العراقية !

يس عراق: بغداد

كشفت قيادة عمليات سامراء، “وضع اليد” على أحد المشاركين بتفجير قبتي الامامين العسكريين، بعد تواجده لعامين داخل احد السجون دون معرفته.

وقال قائد عمليات سامراء اللواء الركن عماد الزهيري في بيان مقتضب، إنه “تسلم أحد الإرهابيين المشاركين بتفجير قبة الإمامين العسكريين وبعملية اغتيال الإعلامية أطوار بهجت”، موضحا أن “الإرهابي المدعو عباس ابراهيم خلف صالح الرحماني الملقب عباس عنيفة من  الذين كان لهم سجل إجرامي كبير لمشاركته التنظيمات الإرهابية بعمليات وسيطرات مفاجئة وقتل لأبناء محافظة صلاح الدين والقوات الأمنية”.

وأضاف، أن “الإرهابي كان في سجن السليمانية لمدة سنتين تحت عنوان مزيف قبل التعرف عليه من استخبارات عمليات سامراء و تسييره اليوم الى القضاء بهويته الحقيقية و سجله الارهابي”.