الكشف عن”ثغرة كارثية” برواتب الموظفين تستنزف ثروات العراق… الموازنات مجرد “تغيير ارقام”!

يس عراق – بغداد

كشف مقرر اللجنة المالية في مجلس النواب، أحمد الصفار، عن عدم معرفة الحكومة لعدد الموظفين داخل الدولة، فيما بين الآلية السنوية للتخصيصات المالية في الموازنة العامة.

وقال أحمد الصفار، في مقابلة متلفزة، إن “العراق لا يمتلك قاعدة بيانات ولا توجد احصائيات لعدد الموظفين في البلاد”، مشيرا  الى ان “الحكومة لا تعرف عدد الموظفين ولا حتى وزارة المالية لديها ارقام حقيقية”.

وأضاف الصفار، أن “ملف الموظفين وعددهم يحتاج الى عمل حقيقي، خاصة أن هناك هدرا ماليا كبيرا”.

واشار مقرر اللجنة المالية في البرلمان، الى ان “الموازنة موضوع اقتصادي واجتماعي ومالي وتعبر عن سياسة الحكومة بلغة الارقام، لكن الموازنات التي تقر  تقر مجرد تغيير بالارقام لانهم لايعرفون العدد الحقيقي للموظفين في الدولة”.

وتأخرت رواتب شهر أيلول عن موعدها المقرر، بنحو أسبوعين، الأمر الذي أثار سخط الموظفين في عموم الدوائر.

ويوم أمس الثلاثاء، أعلنت وزارة المالية إطلاق الرواتب، لكنها أشارت الى أن الأزمة ستستمر في المستقبل المنظور.

وتبرر وزارة المالية تأخر الرواتب، بأنها بحاجة للاقتراض محلياً، وقدمت مشروع قانون للاقتراض الى الحكومة، من أجل إقراره وإرساله إلى البرلمان بغرض تمريره.

وكانت قد أصدرت وزارة المالية، الأربعاء، 07 تشرين الأول، 2020، بيانا جديدا بشأن رواتب الموظفين لشهر ايلول الماضي والتي اعلنت في وقت سابق البدء بصرفها اليوم.

وقالت الوزارة في بيان، إنها تؤكد المباشرة هذا اليوم بعملية تمويل استحقاقات الرواتب المتأخرة، وتمويل عدد كبير من الوزارات والدوائر الحكومية بالكامل اليوم وستستمر العملية إلى يوم الأحد مع الدوائر الاخرى”.

واضاف البيان أن “وزارة المالية دائرة المحاسبة والمصارف ستبذل كل جهدها لاستكمال اجراءات صرف رواتب دوائر الدولة والمحافظات”.

واشار إلى أنه “بالإضافة إلى ذلك ، أطلقت المصارف الحكومية اليوم رواتب جميع الدوائر والشركات الحكومية ذات التمويل الذاتي”، لافتا إلى أن “مصرفي الرافدين والرشيد سيستمران بالدوام يوم غد وبعد غد لغرض صرف الرواتب للتمويل المركزي التي مولت اليوم”.

ودعت الوزارة إلى “عدم الالتفات إلى الأخبار الكاذبة أو المفبركة ، والاعتماد على نشرات الوزارة  باعتبارها  موثوقة”.

وفيوقت سابق، وجه مصرف الرافدين، اليوم الاربعاء، باستئناف الدوام غدا الخميس في بعض فروعه لاستكمال صرف رواتب الموظفين .

وذكر المكتب الاعلامي للمصرف في بيان انه “بناء على توجيهات ومتابعة من قبل مدير عام المصرف تقرر استئناف الدوام في بعض فروعه التي لديها توطين دوائر الدولة والتي وصل تمويلها للمصرف والمشمولة بعملية التوطين  من اجل استكمال صرف الرواتب خدمة للصالح العام”.

ووجه مصرف الرشيد في وقت سابق، ايضاً، كافة موظفي فروعه في بغداد والمحافظات باستئناف الدوام الرسمي ليوم غد الخميس لتوزيع رواتب الموظفين.