الكشف عن ثغرة تمكن الشركات العالمية من “الاستحواذ” على ايرادات النفط العراقي

يس عراق: بغداد

كشف النائب محمد السوداني، عن قدرة شركات النفط العالمية، العاملة في العراق، برفع دعاوى ضد العراق والاستحواذ على ايرادات النفط العراقي.

وقال السوداني في تصريحات متلفزة، إن “هناك مشاريع تتعاقد معها شركات بالباطن، وعند مقارنة كلف جولات التراخيص  في العام الواحد تصل الى حدود 12 ترليون دينار”، متسائلا “ما هو مبلغ الضريبة من هذا المبلغ؟ فمن غير المعقول اغلب هذه الاموال تذهب الى خدمات شركات جولات التراخيص واستيرادات وغيرها”.

وأضاف، أن “العقود الخاصة بجولات التراخيص لم نتطلع عليها منذ عام 2008 ولا نعرف هل هم معفيون من الضريبة ام لا وحتى لجنة النفط والغاز لم تتطلع عليها”.

ولفت الى أن “التلكؤ في تسديد مستحقات شركات جولات التراخيص قد يتسبب بقيام الشركات برفع دعاوى ضد العراق في الخارج ما يجعلها تستحوذ على ايرادات النفط العراقي  لانها في البنك الفدرالي الاميركي”.