الكمارك تدافع عن إجراءات موظفيها في نقطة كمرك شيراوة وتشكو من التدخلات الحاصلة في أغلب مراكزها

بغداد: يس عراق

كشفت هيئة الكمارك ، الاربعاء، عن وجود تدخلات في أغلب مراكزها الكمركية وأنها تعطل إجراءاتها وتتسبب الهدر في المال العام.

وأصدرت الهيئة الكمارك بيانا توضيحيا رداً على ما تناولته بعض وسائل الإعلام بشأن مزاعم لاحدى الجهات أدعت أن هناك موظفين في نقطة كمرك شيراوة الواقعة بين كركوك وأربيل تسببوا بهدر المال العام من خلال التلاعب بنسبة الرسم الكمركي تم أستيفاؤها عن خمسين حاصدة زراعية مجهزة لوزارة الزراعة.

وقالت الهيئة، “هنا نود أن نبين صحة الأجراءات التي أتخذها موظفوها العاملين في النقطة والتي إستندت الى قرار مجلس الوزراء رقم ٣٩١ لسنة ٢٠١٨ والذي تم بموجبه تخفيض نسبة الرسم الكمركي عن الحاصدات الزراعية من (30%) الى (0.5%) من القيمة الفعلية للآلية”.

وأضافت الهيئة، أن هذه الأخبار تنشر في وسائل الإعلام من جهات وأشخاص غير مخولين وقبل البت بها من قبل القضاء.