الكويت توقف العمل في ميناء مبارك

يس عراق: متابعة

قالت وسائل إعلام كويتية، إن الجهات المعنية، علّقت العمل في مشروع ميناء مبارك الكبير في جزيرة بوبيان، الذي تبلغ تكلفته 6.5 مليارات دولار لحين إجراء مزيد من دراسات الجدوى، مشيرة إلى أنه تسبب بمشاكل جيوسياسية مع جيراننا ويحتاج لكلفة اقتصادية كبيرة فيما يصل عمق المياه المحاذية 1.5 متر.

ونقل موقع صحيفة القبس، عن المدير العام لمؤسسة الموانئ الكويتية يوسف العبدالله الصباح، قوله: إنه “بالنظر الى عمق المياه المحاذية لمشروع الميناء عند 1.5 متر، فإن تكاليف الجرف والاعمال ستكون هائلة ولن يبدو انشاء ميناء مجدياً أو مربحاً، وتسبب المشروع ايضا بمشاكل جيوسياسية مع جيراننا، والآن نعيش ازمة اقتصادية مزدوجة بسبب جائحة كورونا وانخفاض اسعار النفط”.

 

وأشار إلى “مشروع ميناء مبارك الكبير كان مكونا رئيسيا من المرحلة الاولى من خطة (مدينة الحرير) شمالي البلاد التي تبلغ قيمة مشاريعها نحو 86 مليار دولار، كما كان المشروع ايضا جزءا من خطة رؤية (كويت 2035) الطموحة التي شملت 11 مشروعا آخر، منها 3 مشاريع لتطوير موانئ في مناطق الشعيبة والدوحة والشويخ، و4 مدن لوجستية وميناء بري ومشروع ميناء ذكي”.

 

وأوضح الصباح، أنه “سيتم طرح مناقصة لتصميم مشروع الميناء الذكي خلال الاسابيع المقبلة، وسيتم الاعلان عن ترسية مناقصة تطوير البنية التحتية قريبا لميناء الشويخ، علما أنه قد تم طرح مناقصة لتصميم توسعته”، لافتاً إلى أن “المؤسسة تخطط لإنشاء 6 ارصفة جديدة في الميناء بطول 1.8 كيلومتر مقابل 3 ارصفة الآن”.

 

وتابع، “سيصبح ميناء الشويخ بعد توسعته ممتدا على مساحة لا تقل على مليون متر مربع وسعة تتراوح بين 1.5 مليون الى مليوني حاوية”.