المثليون في العراق وراية السفارات الغربية.. سرمد الطائي

كتب سرمد الطائي:

افسد فيلم اباحي رديء هو انتم يا اجهل السلاطين واللصوص..
قال ناقد عظيم يوما.. ان الكاهن الماكر ومن رافقه يحاول اشغال الناس بحديث السماء لنسيان مصايب الارض..

إلكم بعد عين وتحچون يا مكسوري العين؟..
حاشا الطيبين ذوي النوايا المخلصة… ان افسد الساسة يحاولون منذ الصباح جعل الجمهور ينسى انهم جهلة وفاسدون ودمروا البلاد.. عبر اثارة موضوع الراية الهوموسكشاولية والمثلية على مباني السفارات..
عمي عوفوا الدنيا المتطورة بحالها. عمي انتبهوا لاولادكم وبناتكم اللي تضيع اعمارهم بسبب جهل الحاكم وحماقة المسوول ونقص العقل لدى من بيده القرار.
عمي نريد دولة تستقر . انتبهوا للكوارث الامنية والسيادية والاقتصادية..
قال ناقد عظيم يوما.. ان الكاهن الماكر ومن رافقه يحاول اشغال الناس بحديث السماء لنسيان مصايب الارض..
قضية المثلية مبحث فلسفي معقد وصل اليه نظام اخلاقي ونظام عدالة معقد في الغرب بينما لا نمتلك نحن حتى كهرباء وماء ونصف شرطي يمثل القانون وسط غابة المقاومة والقدس والاوهام والكذب..
ويا ويلي على القدس المنسية وشجاعة المقاومين التاريخيين.. الذين تحولوا اليوم الى شعار زائف يحصن ويحمي لصوص الوطن. وقاتلي الثوار. والضاحكين على عقول اطيب الشعوب اهل العراق..
وانشالله فصل الضحك انتهى وبالتساهيل…
ان اسوأ فعل جنسي فاضح في التاريخ هو تسلط الجهلة الضاحكين علينا في العراق وتدميرهم لبلد عظيم..
ان اسوأ فيلم اباحي في التاريخ هو وجود الجهلة في حكم البلاد والتحكم فيها..
انكم يا جهلة تغتصبون الشعب جنسيا كل لحظة وتضحكون عليه..
يا ويلي عليكم براياتكم الملوثة بنقص العقل ونقص الفروسية..
يامن تريدون مشاغلة اهل الارض بحديث زيف وكذب تعرفونه وتصنعونه وتحرفونه، وتنسبونه الى السماء النظيفة العظيمة المبتكرة والسامية..
نحن نعرف السماء افضل منكم.. الفقراء اهل الله. الصادقون الثوار اهل الله.
وليس من اولوياتهم الانشغال برايات السفارات التي انتم اصدقاؤها وحلفاؤها.. مكنتكم من رقابنا وجعلتكم ملوكا علينا نحن مساكين النخيل والبحر والسهل والجبل..
انه فصل سخرية جديد..
ولابد لكم كما يبدو في كل مناسبة، من سخرية تنزل من شانكم اكثر فاكثر.. يا لفضيحتكم قبل تشرين وبعده…