المستشار الاقتصادي للحكومة: زيارة مبعوث الكاظمي إلى السعودية والكويت لتمتين العلاقة مع الجوار الإقليمي وطرح أهم أربعة ملفات

يس عراق: متابعة

حدّد المستشار المالي للحكومة العراقية، مظهر محمد صالح، اليوم الأحد، الملفات التي طرحها مبعوث رئيس الوزراء وزير المالية خلال زيارته إلى السعودية والكويت.

وقال صالح لوكالة الأنباء الرسمية، “إن وزير المالية علي عبد الأمير علاوي، أطلع المسؤولين في الدولتين الشقيقتين، السعودية والكويت على المصاعب المالية التي يواجهها العراق حاليا بسبب جائحة كورونا وانغلاق الاقتصاد العالمي وتدهور أسواق النفط”.

وأضاف أن “زيارة مبعوث رئيس الوزراء تصب في تمتين أواصر حسن الجوار مع بلدان المحيط الإقليمي كافة، لاسيما تلك البلدان من شركاء العراق في منظمة أوبك لبيان أوجه التعاون الاقتصادي المشترك بما يخدم مصالح البلدان ذات العلاقة”.

وأشار إلى أن “الوفد العراقي طرح خلال زيارته إلى السعودية والكويت ملفات التعاون في مجالات الطاقة والتعاون المالي ومجالات التجارة والاستثمار”.

وأوضح أن “الدبلوماسية الاقتصادية العراقية تسعى لبناء أواصر الثقة ومد جسور التعاون بما يحقق الازدهار المستدام بين العراق وبلدان المنطقة كافة”.

وسلم الوفد العراقي برئاسة وزير المالية علي عبد الأمير علاوي رسالة نصية مكتوبة من قبل رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي إلى وليّ العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، ثم أجرى جلسة مباحثات مغلقة لبلورة خطوات عمليّة من شأنها تسريع وتيرة التعاون بين البلدين في مختلِف المجالات، ولاسيّما في المجال الاقتصاديّ، وموضوع الموقف العالميّ لأسعار النفط في ظلّ هُبُوط الأسعار بسبب جائحة كورونا، وأهمّية الالتزام باتفاق دول أوبك+روسيا، وتخفيض الإنتاج لضمان تحقيق التوازن بين العرض والطلب في سوق النفط، كما سلم علاوي رسالة رئيس الوزراء إلى نظيره الكويتي الشيخ صباح الخالد.

و في زيارته إلى الكويت استهلها الوفد العراقي باللقاء المُباشر مع رئيس مجلس الوزراء الكويتيّ، وأجرى لقاءً مع وزير النفط الكويتيّ، كما التقى مع وزير الماليّة الكويتيّ لبحث عدد من القضايا المحوريّة ذات الاهتمام المُشترك لدى حكومتي البلدين.