المصادقة على أول لقاح لكورونا في العالم… انتاج مليوني جرعة واضعافها ستجهز من 40 شركة

يس عراق – بغداد

وافقت إدارة الغذاء والدواء الأميركية، الخميس، على عقار ريمسيفير المضاد للفيروسات، كعلاج لفيروس كورونا المستجد. والعقار من إنتاج شركة جلعاد للأدوية.

وفي مايو الماضي، كانت إدارة الغذاء والدواء قد منحت العقار ترخيصا لاستخدامه في حالات الطوارئ، مما سمح للأطباء باستخدام الدواء على المرضى الذين يعانون من كوفيد-19 في المستشفى، على الرغم من عدم موافقتها رسميا على العقار، حسب سي أن بي سي.

وساعد الدواء الوريدي في تقصير وقت الشفاء لبعض المرضى، وقد كان أحد الأدوية المستخدمة في علاج الرئيس دونالد ترامب الذي ثبتت إصابته بالفيروس في وقت سابق من هذا الشهر.

وقالت شركة جلعاد إن الدواء سيُستخدم لمرضى كوفيد -19، الذين يحتاجون إلى دخول المستشفى.

ويعد ريمديسيفير الآن العلاج الأول والوحيد المعتمد بالكامل في الولايات المتحدة لكوفيد-19 الذي أصاب نحو 41.3 مليون شخص وقتل أكثر من مليون آخرين، وفقا لبيانات جمعتها جامعة جونز هوبكنز.

وقال دانييل أوداي الرئيس التنفيذي لشركة جلعاد في بيان، الخميس، “منذ بداية جائحة كوفيد -19، عملت جلعاد بلا كلل للمساعدة في إيجاد حلول لهذه الأزمة الصحية العالمية”.

وأضاف “إنه لأمر مذهل أن تكون في هذا الوضع اليوم، أقل من عام واحد منذ تقارير الحالة المبكرة للمرض المعروف الآن باسم كوفيد-19، نحصل على علاج معتمد من إدارة الغذاء والدواء في الولايات المتحدة ومتاح لجميع المرضى المناسبين المحتاجين”

وفي أغسطس ، قالت الشركة إنها تخطط لإنتاج أكثر من مليوني جرعة بحلول نهاية العام. وتوقعت أن تتمكن من تحقيق “عدة ملايين إضافية” في عام 2021.

وتضم شبكة التصنيع الخاصة بجلعاد أكثر من 40 شركة في أميركا الشمالية وأوروبا وآسيا.

يشار إلى أن عقار ريمديسيفير طوّر أولا لعلاج الإيبولا، وأصدر في بعض دول أفريقيا عام 2015، إلا أنه فشل في أن يكون علاجا تاما وشافيا بشكل كلي.