المكشوفة والمغطاة.. الزراعة تكشف اسباب ارتفاع اسعار المحاصيل الزراعية وتحدد موعد انخفاضها

يس عراق: بغداد

قالت وزارة الزراعة، الأحد  إن أسعار المحاصيل الزراعية ستنخفض خلال أقل من أسبوع، فيما كشفت عن أسباب ارتفاع الأسعار.

ونقلت وكالة الأنباء الرسمية عن وكيل الوزارة مهدي الجبوري قوله، إن “محصول الطماطم من المحاصيل المهمة التي اهتمت الوزارة بدعمها للفلاح ما أدى إلى انعكاسه على زيادة الإنتاج”، مبيناً أن “الوزارة منعت من استيراد محصول الطماطم منذ 2019 لوجود اكتفاء ذاتي وحتى الآن”.

 

وأضاف، أن “الطماطم المستوردة الموجودة في الأسواق تدخل من الخارج عن طريق التهريب ولم تشكّل نسبةً عاليةً”، مشيراً إلى أن “ارتفاع أسعار بعض المحاصيل جاء نتيجة انتهاء موسم المغطاة وبداية إنتاج المكشوفة وهذا يستمر لأيام فقط لا تتجاوز الأسبوع وتعود الأسعار إلى ما كانت عليه”.

وأكد الجبوري أن “إنتاج المزارعين مستمر من المحاصيل الزراعية وخصوصاً في الزبير في البصرة وكربلاء والنجف وغيرها، إذ سيطرح الإنتاج بكميات كبيرة، وبعد أيام سيشكي المزارعون من زيادة الإنتاج وانخفاض الأسعار لعدم وجود مصانع لسحب فائض الإنتاج”، مؤكداً أنه “خلال العام الماضي تم تصدير الطماطم إلى الإمارات”.

 

وتابع، أن “هناك تنسيقاً عالياً مع مركز العمليات الوطنية والجهات الأمنية المختصة ومستشارية الأمن الوطني وجهاز الأمن الوطني للحد من عمليات التهريب وتمَّ إتلاف العديد من المحاصيل الزراعية الممنوع استيرادها”، لافتاً إلى أن “الوزارة أعلنت عن اكتفائها الذاتي من 23 محصولاً ومنها الطماطم والبطاطا والباذنجان إضافة الى المنتجات الحيوانية كبيض المائدة ولحم الدجاج والأسماك ومحاصيل أخرى”.